يجب أن يخير الإخوان بين التهجير وبين القبول بخيارات الشعوب.


يجب أن يخير الإخوان بين التهجير وبين القبول بخيارات الشعوب.
لدي مشروع معجزة أعرضه .. فلنقرر لللإخوانجية السعوديون بقيادة مشايخهم المعروفين مائة مليار دولار بشرط هام :
10-شرط أن يرحلوا للصومال أو يشتروا وطناً لهم في أستراليا يقيمون دولتهم العادلة حسب زعمهم بالتفاهم مع المجتمع الصومالي وهم أحرار أن لا يطبقوا الشريعة الإسلامية وأن يسمحوا لبلادهم الجديدة بالخمور والسفوريجب أن يخير الإخوان بين التهجير وبين القبول بخيارات الشعوب.

كتب د.صالح السعدون
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم
كثير اللغط حول الإخوان المسلمون وضرورة أن يصلوا للحكم بسوريا بالقوة بمساعدة تركيا أو فرنسا والحلف الأطلسي او بقوة الشيطان المهم أن يسقطوا الحكومة السورية والحكومات الخليجية ليكونوا سادة السلطة والمال ببلاد العرب متعاونين مع إسرائيل وأمريكا وإيران ويصبحوا أسياد الأمة دون وجه حق إلا أنهم يريدون تنفيذ أجندة الماسونية العالمية ويريدون أن ينفردوا كفئويين بحكم الأمة دون غيرهم , البسطاء من الإخوانجية السعوديين علموا الآن أنهم تابعون للماسونية وأنهم مكبلون بمواثسق تنزع رقابهم من فوق أجسادهم لو حادوا عن هدم المسجد الأقصى في نهاية الأمر , لو حادوا عن خدمة إسرائيل , ولذا فهم مصرون على طريقهم طريق الشيطان ..!!وإن كان فيه هلاكهم وهلاك الأمة.
تعالوا معنا لهذا المشروع العظيم :
1-تتساءل أقلام واعية وعقول نظيفة لمَ تتحمل جامعة العرب النظام السوري ولمْ تستدع طائرات حلف الأطلسي لتدمير سوريا.! أي عقول تفكر ؟ أهو الهوى ؟ أم هو المخطط ؟
2-بسوريا قتل الآن حسب إحصائيات أعداء النظام السوري خمسة ألاف , والكل يعلم أن من قتلوا هم من(منظمة بلاك ووترالصليبية و مليشيا الإخوان الماسون السوريين و أعضاءالقاعدة الذين هم مجرد فرقة أجنبية تابعة للسي آي إيه أو الجيش الأمريكي ينفذون مخططاته
3-ونغمض عيوننا عن الحقيقة من أجل الهوى و من أجل إنهاء تنفيذ المخطط مهما كان معادياً لله ولرسوله صلى الله عليه وسلم وللمؤمنين, فنحن نعلم أن منظمة بلاك ووتر تنفذ مصالح الغرب وإسرائيل والنظام الدولي الجديد , وحزب الله ينفذ مصالح إيران.
4- بينما مليشيا الإخوان الماسون السوريون ينفذون مصالح الماسونية ومصالحهم الذاتية ومصالح إيران كعهود سرية على تنظيمهم منذ إنشائه ليستطيعون أن يحيدوا عنه , ينفذون إرادة الأطراف الثلاثة من خلال تنظيماتهم والمنتهك عرضها هي أمتنا المغلوبة ويتساءلون لماذا لانؤيد مخططهم حتى وإن كان بالطريقة الليبية من تدمير مائة وخمسون ألف جثمان ليطئوا عليها قبل وصولهم للسلطة ؟.
5-اتفق الإخوان الماسون بقيادة فوة إقليمية للماسونية هي تركيا مع الشيعة بقيادة إيران مع إسرائيل بقيادة الغرب و النظام الدولي الجديد على اقتسامنا
6- البشر من العرب – في نظرهم مجرد عبيد وغنيمة تصفق للحكام الجدد,والبترول ثروة ومال وسلطة تمنحهم ليكونوا قياصرة الشرق,ألسنا في عصر العولمة والشراكة الدولية ؟.
7-لذا فمن حق الإخوان الماسون أن يتساءلون لماذا نرفض ثورات الصهيو-إخوانجية,هل لأننا لانريد الإصلاح؟ كلا فنحن أكثر منهم حباً للإصلاح ولكن…
8-شرط ألايحكمونا فقد جربناهم بوزارتي التربية والتعليم والتعليم العالي والجامعات فوجدناهم فئويون استفراديون يجب أن يحكموا أنفسهم فحسب لا أن يحكموا غيرهم من البشر ؛ فإن كانوا بدون كرامة فيجب أن يعلموا أن العرب قوم لهم كرامتهم .
9- لدي مشروع معجزة أعرضه على الإخوانجية والمجتمع : نحن لدينا خير كثير فلنقرر لللإخوانجية السعوديون بقيادة مشايخهم المعروفين مائة مليار دولار بشرط هام :
10-شرط أن يرحلوا للصومال أو يشتروا وطناً لهم في أستراليا يقيمون دولتهم العادلة حسب زعمهم بالتفاهم مع المجتمع الصومالي وهم أحرار أن لا يطبقوا الشريعة الإسلامية وأن يسمحوا لبلادهم الجديدة بالخمور والسفور , فيبنون البلد الصومال الذي أفنته الحرب الأهلية بحيث يكون وجودهم للصوماليين خير من الحروب منذ ثلث قرن , ونجربهم عشرون عاماً قادمة هناك.
11-فإن تمكن قادتهم السريون والعلنيون أن يطبقوا مبادئ شرع الله وسنة نبيه بأن لافرق بين عربي وأعجمي ولا أسود أو أبيض سنقبل بعودتهم ليحكمونا .
12-فلقد خرج رسول الله ص من مكة وهو أكرم منهم وهم على غيرمنهجه إلى الحبشة ثم إلى المدينة ,وحين رأى الناس منهجه ص , آمنت به جزيرة العرب كلها واتبعوه , فإن كان منهجهم واضح مشتق من الإسلام فستكون دولة الصومال هي الأفضل بهذا العالم , وإن كانوا كاذبين أفاقين كما رأيناهم خلال تسعون عاماً فلعل الصوماليين يبيدونهم إبادة تنقذ البلاد والعباد من شرورهم التي لا يعادلها شر أبداً .
13-ولأنهم على غير منهجه ص فلعلهم يخرجون إلى غير رجعة,لذا نحن نرفض حكم الإخوان الماسون لسوريا أو غيرها.
ألم يستطع اليهود تكوين وطن يهودي وتهجير اليهود في كل أنحاء العالم إلى فلسطين بالقوة والمال
أعتقد أننا قادرين بالمال على تهجير الإخوانجية إلى بلد يشترى لهم فهم أمة تختلف عن المسلمين فهؤلاء هم أمة محمد أما الإخوان المسلمون فهم أمة نتاج لفكر حسن البنا وفكر جمال الدين السيق أبادي القمي الإيراني ( الأفغاني ) وفكر الماسون.
و لذا أيضاً نقول:
لا تقتـــلوا الــــشام َ فالـــتاريخ ُ عـَــلـَّمنا
أن َّ العـُــــروبة َ دون َ الـــــشام ِ تـَــندَحِـر ُ
فــأمـَّة ُ العـُــــرْب ِ لا تـَــــفـْنى بــــلا قـَـــطـَر ٍ
لـكـــنها دون َ رُمـْــــح ِ الـــشام ِ تنكــــسِر ُ
ولـــــن ْ نعيـــش َ كأيتـــام ٍ بـــِــلا حـَـــمَـد ٍ
ولـن نمــوت َ إذا مـــا أ ُلغِــــيَت ْ قــَــطـَر ُ
لكـــــننا دون َ سـَـــيْف ِ الـــشام ِ جـــارية ٌ
يـَـلوطـُها التـُّــرْك ُ .. والرومان ُ .. والتـَّــتـَر
لاتقتلوا الشام كفاكم ليبيا..
فلن نفنى بدون الإخوان الماسون بل ستطيب لنا الحياة .
د.صالح السعدون

الكاتب د.صالح السعدون

د.صالح السعدون

د.صالح السعدون مؤرخ وشاعر وأكاديمي / لدينا مدرسة للتحليل السياسي غير مألوفة..

مواضيع متعلقة

6 تعليق على “يجب أن يخير الإخوان بين التهجير وبين القبول بخيارات الشعوب.”

  1. د.صالح السعدون

    ردًّا على الدكتور محمد النجيمي: هل أنت إخواني؟
    كف عنا مغالطاتك.. وافصح عن هويتك وانتمائك

    قرأت ما كتبه فضيلة الشيخ الدكتور محمد بن يحيى النجيمي، الأستاذ المشارك في المعهد العالي للقضاء بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، ردًّا على الأستاذ الكبير والكاتب القدير محمد بن عبد اللطيف آل الشيخ في مقاله المعنون «ليبراليونا هم إسلاميو الآخرين» بتاريخ 23 محرم 1433 عدد 14325.

    وكنت قرأت مقال محمد آل الشيخ كاملاً حين نشره، وبصمت عليه بأناملي العشرة بالموافقة هامساً «بيض الله وجهك وسلمت أناملك أستاذ محمد على هذا الطرح الصريح والواقعي». ولست هنا مدافعاً عن آل الشيخ، ولم يحصل لي الشرف بالالتقاء به يوماً ما، ولا أعرفه إلا من خلال كتاباته التي لم يفتني منها شيء، وأصرح هنا بإعجابي الشديد بكثير من طرحه، ومخالفتي لبعض آرائه، وأتمنى أن يتسع صدر الدكتور النجيمي لملاحظاتي ونقدي، والخلاف لا يفسد للود قضية، كما تقولون.

    فأقول مستعيناً بالله تعالى ومتوكلاً عليه:

    أولاً: ما كتبه الأستاذ محمد صحيح لا غبار عليه فالفائزون بالانتخابات من تيار الإخوان المسلمين في الأقطار العربية صرحوا أكثر من مرة بأنهم لن يحكموا بالشريعة الإسلامية، وسوف يجعلونها ديمقراطية، وهذا ما صرَّح به قيادات حماس في غزة فيما لو أقاموا دولة، بل إن خالد مشعل حينما زار إيران زار قبر الخميني، ونثر عليه الورود، ووصفه بالأب الروحي لحركتهم، وبعض زعماء الدول الإسلامية اليوم ممن ينتمي حزبه لتنظيم الإخوان المسلمين، وقد مر على حكمه سنوات عدة، وبعضهم جددت فترته في الحكم، ومع ذلك لا نزال نرى عصره ذهبياً في إباحة الخمور والربا، ولم نلحظ أو نرى التدرج الذي أشرت إليه. علماً بأن التدرج في التشريع يا صاحب الفضيلة كان فقط في عصر النبوة وحين نزول الوحي على النبي صلى الله عليه وسلم مراعاة للمخاطبين والمدعوين، وقد بينت أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ذلك في حديثها في صحيح البخاري «كان أول ما نزل من القرآن سور من المفصل، فيها ذكر الجنة والنار، حتى إذا ثاب الناس إلى الإسلام نزل لا تشربوا الخمر ولا تزنوا، ولو نزل أول ما نزل لا تشربوا الخمر لا تزنوا لقال الناس لا ندع الخمر أبداً لا ندع الزنا أبداً»، أما بعد نزول قول الله جل وعلا {اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا} فالدين يطبَّق ويُعمل به وتنفَّذ حدوده وأوامره ونواهيه جملة واحدة، ولا يُقبل فيه التدرج بحال.

    وهو ما نفذه أئمة السلف والخلف ممن هم على هدي القرآن والسنة، فلم نقرأ ولم نسمع أن أحداً من قيادات المسلمين بعد فتحه الأقطار الإسلامية أذن لهم بشرب الخمر والربا حتى يتدرج بهم.

    ثانياً: أنا لا أوافق على أن إسلامييهم هم لبراليونا، والفرق شاسع، والبون كبير؛ فلبراليونا معتقدهم سليم كسلامة معتقد مجتمع هذا الوطن الذي تربى على التوحيد والعقيدة الصافية في مناهجنا الدراسية، وتربى على حب الدين والولاء للوطن وولاته والدين ومقدساته، بينما إسلاميوهم فأي عقيدة نشؤوا عليها؟ فحسن البنا يا فضيلة الشيخ كان يمشي يومياً عشرين كيلاً للتبرك بضريح شيخه فلان، وهذا مسطور ومدون في كتابه الموسوم مذكرات الدعوة والداعية لحسن البنا، وقد قرأته بنفسي، ولم ينقل لي، وعقيدة الرجل كما لا تخفاك صوفية بحتة.

    ومن عقيدته كذلك وأتباعه الخروج على ولي الأمر؛ فهو أول من دعا لبيعته حينما اجتمع عنده ستة نفر، وبايعوه مع وجود حاكم وإمام غلب الناس بسيفه، وبايعه الناس على السمع والطاعة، واستقرت له السلطة والحكم، فهل مبايعة حسن البنا شرعية أو بدعية وخروج على السلطة؟ وهل هذا موجود لدى لبراليينا أم أنهم بحت حناجرهم في الدعوة لاعتقاد البيعة لولي أمرنا ووجوب السمع والطاعة له كما سطره أكثر من مرة محمد آل الشيخ، وهو ما ضاقت به صدور الإخوانيين في مجتمعنا الكريم إذ لا يتوافق مع فكرهم وممارساتهم، ويفسد عليهم مخططاتهم ومناشطهم التحريضية والثورية.

    ومن عقيدته أيضاً الفتوى بإحداث التفجيرات لخدمة الفكر والمنهج، فقد كلف أحد تلاميذه بتفجير المحكمة التي تحتضن مستندات تدين الإخوان المسلمين، وحينما كشف أمره تبرأ من المفجر وضلله، وهو ما فعله المنتمون للتنظيم في المجتمعات العربية المعاصرة بالحث على الخروج على ولاة الأمور واعتبار ذلك جهاداً في سبيل الله تعالى، وحينما كفروا وفجروا ظهر أولئك القيادات المشرعنون لهم بالأمس وعبر وسائل الإعلام يضللونهم ويصفونهم بالبغي والخروج، وما أشبه الليلة بالبارحة، وشيخهم ومفتيهم العلامة صلاح الصاوي في كتابه الثوابت والمتغيرات.

    ثالثاً: أراك كثيراً ما تدافع عن الإخوان المسلمين وتثني عليهم وأنت ممن تربى على عقيدة هذا الوطن، ولا يخفاك أن منهج ومعتقد هذه الدولة هو معتقد ومنهج سلف الأمة رضوان الله عليهم جميعاً، وهو ما تعاهد عليه الإمامان محمد بن سعود ومحمد بن عبد الوهاب – رحمهما الله تعالى – قبل وجود جماعة أو حركة تسمى الإخوان المسلمين، وهذا المتعقد والمنهج هو ما ورثته دولتنا الحديثة والمعاصرة حكاماً وعلماء ودعاة ومواطنين، وقد رفض المؤسس الملك عبد العزيز – رحمه الله تعالى – فكرة افتتاح مكتب للإخوان المسلمين عندنا هنا في هذا المجتمع، وأجاب «كلنا إخوان»، يعني إخوان في الله وإخوان كما قررت الآية الكريمة {إنما المؤمنون إخوة}. وسؤالي فضيلة الشيخ: هل وُكِّلت من قِبل تنظيم الإخوان المسلمين للدفاع عنهم وبيان صحة معتقدهم ومنهجهم؟ أم أنك تملك عضوية في تنظيمهم السري؟ أم فقط متعاطف معهم؟ أم مغرر بك؟ أتمنى أن تكون شجاعاً وبطلاً وتفصح عن هويتك وانتمائك كشجاعتك في الردود، ولا يكون لك أكثر من هوية ووجه وقميص؛ فهذا من صفة المنافقين، وأعيذك بالله أن تكون منهم.

    رابعاً: لا يخفاك أن الثورات العربية استندت إلى فتاوى بعض كبار علماء اتحاد المسلمين «الإخواني» بجواز المظاهرات لتغيير الحكومات، وقد درست سيرة النبي صلى الله عليه وسلم وتاريخ الخلفاء الراشدين وعصر بني أمية وبني العباس، ودرست الدعوة الإصلاحية ما يربو على عشرين عاماً، ولم أقرأ أو يمر بي قول واحد أو فتوى لأحد من أئمة السلف وعلماء الخلف ممن ينتمون للسلفية الحقة من يجيز المظاهرات ويقررها ويؤمن بمشروعيتها، بل لا يخفاك أن شرعنة المظاهرات في عهد الخلفاء الراشدين هي التي قتلت أمير المؤمنين ذي النورين وصهر النبي صلى الله عليه وسلم عثمان بن عفان رضي الله عنه، والإخوان المسلمون اتخذوا من قاعدة الغاية تبرر الوسيلة مبرراً لهم في انطلاق الثورات وإطلاق الفتاوى لشرعنة الخروج على ولاة الأمور. ويردني سؤال أتمنى إجابتك عليه: هل تؤمن بوجود تيار للإخوان المسلمين في السعودية؟ وما موقفك منهم؟ وما رأيك الشرعي لو دعوا للمظاهرات والاعتصامات؟

    خامساً: فضيلة الشيخ أنت محسوب على الدعاة والشرعيين، وقد ظهرت في زيارتك للكويت بين بعض السيدات المتبرجات مبتسماً ممازحاً فهل هذا الأسلوب أيضاً من التدرج في الدعوة؟ ولا يخفاك أن من جالستهن من قيادات الفكر الليبرالي وقبولك لدعوتهن وما تبع ذلك يؤكد رضاك وقبولك وعدم امتعاضك، بينما نجد ازدواجية أحياناً وتبايناً في الرأي والطرح، فمرة صديق ومرة مناوئ وخصم، ولست أدري هل هذا خاضع للجنس ذكراً أو أنثى أم ماذا؟

    وكم أتمنى أن أرى فضيلة الشيخ ملتزماً بالثوابت التي يؤمن بها ونشأ عليها بعيداً عن التلوُّن حسب ما تقتضيه المرحلة مما يقرره فكر الإخوان المسلمين، ويرون أهميته وضرورته للوصول لأهدافهم وتحقيق مآربهم.

    سادساً: أتمنى من فضيلتك أن تشرح لي بكل وضوح هذه الكلمات لأحد مؤسسي تنظيم الإخوان المسلمين بصفتك متخصصاً وفقيهاً؛ لأنه التبس علي «.. لعلك تبينت مما أسلفنا آنفاً أن غاية الجهاد في الإسلام هي هدم بنيان النظم المناقضة لمبادئه وإقامة حكومة مؤسسة على قواعد الإسلام في مكانها واستبدالها بها. وهذه مهمة إحداث انقلاب إسلامي عام – غير منحصر في قطر دون قطر بل مما يريده الإسلام، ويضعه نصب عينيه أن يحدث هذا الانقلاب الشامل في جميع أنحاء المعمورة، هذه غايته العليا ومقصده الأسمى الذي يطمح إليه ببصره إلا أنه لا مندوحة للمسلمين أو أعضاء الحزب الإسلامي عن الشروع في مهمتهم بإحداث الانقلاب المنشود والسعي وراء تغيير نظم الحكم في بلادهم التي يسكنونها» المرجع في ظلال القرآن سيد قطب ج3 / ص1451 طبعة دار الشروق.

    وأؤكد قوله في قطر دون قطر، وقوله في جميع أنحاء المعمورة، وهو ما يعني شمول هذا القول لوطننا العزيز، ولا يخفاك أن سيد قطب المؤسس الثاني لتنظيم الإخوان المسلمين، والمؤسس الأول للتنظيم السري العالمي للإخوان المسلمين، الذي له وجود وأعضاء في مجتمعنا، وفضيلتكم ممن يدين الله بالدفاع عن هذا التنظيم والإشادة به وبيان حسناته وغض الطرف عن نكباته وسيئاته، وهذا ليس بدعاً من القول ولا اتهاماً باطلاً؛ فردكم على آل الشيخ يؤكد ذلك وتصريحكم في بعض القنوات بالثناء على الإخوان المسلمين وسيد قطب كذلك، وهنا أتمنى الإفصاح عن هويتك وانتمائك فالرزق بيد الله والآجال بيد الله.

    د . إبراهيم بن عبد الله المطلق[/color]

  2. د.صالح السعدون

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم
    اليوم سوريا تعيش اختباراً قاسياً مع التآمر الدولي
    فالإخوان الماسون السوريون قد تآخوا مع القاعدة في ظل الاستخبارات الأمريكية والموساد الإسرائيلي.
    وهم يخططون من الداخل مع مليشيات الإخوانجية .والفقراء الذين يأكلون حبوب الهلوسة مع الساندوتشات وتراهم يتهزهزون في مظاهراتهم سكارى , حيث أن الأصل كما يفترض أن يشغلوا القرآن الكريم وبين آيات الصبر والجهاد يمكنهم أن ينزل عليهم خشوع المؤمنين ولكنك لا تراهم كذلك وليست عليهم سمة الوقار .
    لذا فلنترك سوريا لأننا كما قلنا بانتظار الخطة السرية والمفاجئات التي يعدها كلا الطرفين
    فالمفتشين لديهم تلفونات الثريا من حمد بن جاسم وخطط الموساد وهم الآن يتفحصون من اين تؤكل كتف سوريا . أما سوريا فلديهم خططهم ولكنهم ساكنين حتى يتبين خيط العدوالأسود من خيط الصديق الأبيض في قضية التفتيش.
    روسيا لا زالت تنذر بأدب وتهدد بدبلوماسية ..ولكنها مع سوريا حتى الآن .
    المحللين السوريين اتجهوا إلى أن كل ما يحدث إنما هو للسيطرة على خطوط الغاز من وسط آسيا وحتى سواحل البحر المتوسط حيث سوريا ويقولون أن هناك خطة للسيطرة على خطوط الغاز بين البحار الخمسة ( الهادي قزوين والأسود والأبيض والأحمر ) والحقيقة أنها خلطة لم تقنعني .
    ولكن باية حال : فرأيي أن القضية ليست إلا صراع الحضارات ..
    ***
    في السعودية بدأت آلية الدولة بالعمل فقد فاجأتنا الدولة بقيادة ولي العهد بندوة السلفية
    التي تعتبر طلاقاً أكيداً بين الدولة والإخوان بحيث تم تجريبهم في السنوات الإثني عشر الماضية بين 1420وحتى 1432 هـ .
    كما فاجأتنا وزارة الدفاع السعودية بصفقة كبرى بكل المقاييس طائرات جديدة 84إف 15 مطورة وتطوير 70 طائرة غف 15 سابقة لدينا وعشرات من طائرات الهليوكبتر لمختلف الأغراض .
    إذاً بلدنا يستعد للأزمات باسلوب علمي رصين .
    مما يعني أنها رسالة للإخوان الماسون [ هذه التسمية حسب اتهام د.محمد الغزالي بأن المنظمة الماسونية سيطرت على جماعة الإخوان المسلمين منذ عهد حسن الهضيبي ] مما يعني أنها رسالة للإخوان الماسون أن دورهم بالدولة قد انتهى وأن ثورتهم المنتظرة قد اصبحت حلماً لا ينبغي لهم انتظار تحقيقه إلا في الصومال أو أوغادين كوطن بديل .
    فالحمدلله أن أمدنا الله ببشائر نصر قريب .
    بدأ الليبراليون يصيحون ويئنون ..
    ويقولون " طالما أن الحرب الإيرانية ستقع هذا العام أو الآن بينما الطائرات لن تسلم إلا في عام 2015م فلماذا الخسارة ؟"
    قلنا لهم إن إيران تخطط منذ ثلاثين سنة ماضية ولخمسين سنة قادمة وأن خطة أم القرى جاهزة لتدمير بلادنا والسيطرة على جزيرة العرب وهدم الكعبة ونقل الحج إلى قم الإيرانية.
    من هنا نحن سنحتاج إلى شراء الأسلحة في عام 2015 لاستلامها في 2018 م وهكذا حتى نستطيع أن نصنع سلاحنا بأيدينا إن شاء الله .
    الإخوان المسلمين بدأوا ومع الهجوم الكاسح الذي تشنه أجهزة الدولة ورجالها على رموز الإخوان المسلمين كهذا الخبر أعلاه لسيف الحق بدأوا يستشعرون الخطر وأنهم سيكونون طعم السنارة القادم كما حصل في السنوات العشر الماضية مع القاعدة , لنجد د.محمد الأحمري يتجه إلى قطر ويأخذ الجنسية القطرية كما قيل أو أنه ينوي ذلك, كما أن د.محسن العواجي قد اتجه إلى منبر الجزيرة .
    بينما كثير من الليبراليون والإخوان الماسون أصبحت الدوحة كعبته وقطرائيل قبلته فلا يكتبون إلا في صحف قطرية .
    لكنهم الآن وبقيادة د.الأحمري وحتى د,مضاوي الرشيد بدأوا يشنون هجمة شرسة من خلال تويتر كي يدمروا المؤسسات الدينية والسياسية في أذهان الناس , كما اتجهوا إلى حرب شعواء ضد سياسات الدولة وخاصة منها البناءة كي يوقفوا عجلة التغيير السريعة التي تدور ماكينتها وحسبناها بطئية ثقيلة .
    ولكن يبدو أنه قد فات الأوان , ليت حكومتنا الرشيدة تستعجل الإصلاح الآن وليس غداً من قاعدة بيدي لا بيد عمرو بحيث نتمكن من إلقام عدونا حجراً بفمه .ونمضي للمستقبل واثقين مطمئنين مثبتين للإخوانجية أنهم أغبياء بما يكفي فلا يغامروا أكثر فقط عليهم واحداً من اثنتين إما الإستقالة من منظمة الإخوان الماسون والتوبة إلى الله والعودة إلى السلفية دراسة ومنهجاً , وإما الإستقالة من أعمالهم والرحيل فأوغادين فيها كثير من الأشجار ما يجعلهم مطمئنين وهم يعقدون أنشطتهم السرية بأن لا يراهم جنود الحبشة .
    د.صالح السعدون [/color]

  3. د.صالح السعدون

    [color=78AB3C]الغنوشي وحلم الثورة في السعودية
    سلمان الدوسري

    لم تكن مفاجأة تلك التصريحات التي أطلقها، من واشنطن، راشد الغنوشي زعيم جماعة الإخوان المسلمين وحزب النهضة في تونس، من أنه ينتظر ثورة في السعودية، على غرار ما حدث في بلاده، بل ذهب للقول إنه يتوقع انقلابا في هذا البلد. الجديد والمفيد أن تصريحات مثل هؤلاء غدت أكثر صراحة ومواجهة من أي وقت سابق، فهذا الحلم الذي ينام ويصحو عليه الغنوشي وباقي جماعته هو أمر مفهوم وفقا لأجندتهم وتحركاتهم، اليوم من الغنوشي، وغدا ربما من مهدي عاكف، وليس بعيدا عنهما خالد مشعل والبقية.
    التدخل السافر للغنوشي في شؤون دولة أخرى، وبلوغه مرتبة متقدمة من الوقاحة وهو ينظر بقرب الانقلاب في السعودية، يجب ألا ينظر له بمعزل عن التحرك الذي تقوم به جماعة الإخوان المسلمين التي صعد نجمها في أعقاب الربيع العربي. نفس السياسة والاستراتيجية وحتى التكتيك المستخدم، وإلا دلوني على موقف واحد اتخذته هذه الجماعة ضد إيران وما تقوم به من تصعيد ضد الدول العربية، أبدا لن تجدوا موقفا واحدا، أليس الغنوشي ذاته من شبع غزلا في الخميني وفكره؟!
    وبعيدا عن هرطقات الغنوشي بشأن الثورات ضد الملكيات العربية، فكم كان لافتا تغزله بإسرائيل، خاصة وهو يحاضر في معهد من أكثر المؤيدين لإسرائيل، صحيح أن الإخوان المسلمين في مصر وتونس أعلنوها صراحة عن عدم عدائهم لإسرائيل، لكن تخيلوا لو من فعل ذلك مسؤول في حكومة النظام التونسي السابق، كيف ستكون ردة الفعل، بل ماذا لو قالها مسؤول أو وزير خليجي، ومع ذلك لم نسمع من النخب العربية، ولا السعودية، وحتى من جماعة البيانات المعلبة والمعدة سابقا أي تعقيب على هذه المواقف الفجائية. إنه الربيع العربي الذي سمح بالغزل مع إسرائيل وتلطيف الموقف معها، وتشريع الانقلاب في الملكيات المستقرة أصلا.
    الغنوشي وجماعته يعلمون جيدا أن الملكيات العربية لم تدَّع يوما أنها جمهوريات، فلماذا الإصرار على إقحامها في تنظيره وأمنياته بانتهائها قريبا، في الوقت الذي تجاهل، مثلا، الحديث عن ثورة أو ربيع عربي في السودان، البلد المفترض أن يكون جمهورية ولديه رئيس ينتخب، لكن رئيسه متمسك بتلابيب الحكم منذ ثلاثين عاما، ومع هذا تغافل الغنوشي أي إشارة له، فقط لأنه من البيت الكبير للإخوان المسلمين.
    الغريب أن كثيرا من الرموز الدينية السعودية التي لها علاقات لم تنقطع مع الغنوشي، منذ كان مقيما في لندن، لم نر لها موقفا يتناسب مع فجاجة تصريحات الغنوشي ضد بلادهم. نبحث عن موقف أو تعليق أو رد، لكننا لا نرى منهم الآن إلا غيابا تاما، وتجاهلا خطيرا لما ينبغي لهم أن يكونوا عليه، طالما ارتضوا أن يكونوا رموزا، فهل آثروا على أنفسهم أن يكونوا خُشبا مسندة لا يحركون ساكنا، عندما يتعلق الأمر بالتنظيم الذي يجمعهم معا؟
    حلم الغنوشي بانتهاء الملكيات الخليجية وتوقعه ذلك أحد أضغاث الأحلام التي تعمل لها جماعة الإخوان المسلمين سرا لا جهرا منذ عقود طويلة، وإذا كانت المرحلة الماضية لم تساعد على تحقيق هذا الحلم بصورة أو أخرى، فتوقعوا تحركا صريحا وواضحا وهذه الجماعة تتسلم مقاليد الحكم في بلادها. ستكون المواجهة مكشوفة وواضحة.. اصبروا قليلا وسترون. [/color]

  4. د.صالح السعدون

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم
    اليوم بدأ التحرش من قبل المراقبين العرب التابعين للجامعة العبرية بالحكومة السورية
    فأحدهم حمله المتظاهرون الإخوانجية فوق رؤوسهم ..
    سنرى في اليام القليلة القادمة كيف تبدأ تطبيق خطة حمد جاسم /برنارد ليفي لسحب المراقبين ثم تدمير سوريا
    هيئة التنسيق الخاصة بمجموعة هيثم مناع اختلفت مع المجلس الوطني الانتقالي حول مسألة التدخل الأجنبي , فقد تم تكذيب هيثم مناع بأنهم اتفقوا معه على الاكتفاء بالتدخل العربي وأن مسألة استدعاء القوات الأطلسية والاستعمار الفرنسي لا زال خياراً مفتوحاً لدى المعارضة العميلة للغرب من الإخوانجية والليبرالية .
    ***
    الإخوان السعوديون بقيادة د.سلمان العودة ود.محمد الأحمري سخنوا في تويتر تغريداتهم ما بين دعوة صريحة للإخوانجية السعوديين بالثورة وما بين دعوة مبطنة .
    هذا ما يقوله سلمان العودة : ((ليكن شعارك: غداً أحلى. ولتكن خطتك: المقاومة وليس الاستسلام.. لا للخوف.. لا للحزن.. لا لليأس..!)) بينما يقول الأحمري بجرأة أكبر: ((الاحتجاج حياة، ومن لم يعرف الاحتجاج غادر هذا الكون ولم يعرف جانبا من إنسانيته.وعندما تحتج أمة تثور،ثم يخامرها شعور بالثقة يبلغها جنون الحرب))
    د.مضاوي الرشيد ليبرالية بريطانية أكثر منها سعودية أو تمت للإرث العربي الإسلامي بأي صلة
    العجيب أن الدكتورة مضاوي الرشيد بدأت تنتقد الليبراليين بشدة حين قالت ((في النفاق يتساوى بعض الليبراليين السعوديين و علماء السلطان سبحان من يجمع الاضداد على التزلف و التملق للاستبداد)).
    هناك أمر ما يجري في البلد يجب التنبه له لأنه حتى الآن لايمكن لنا أن نتنبأ بكنهه ولا بأسبابه ولا بنتائجة المتوقعة , فقد كتب الكاتب صالح الشيحي تغريدة في تويتر "ما يحدث في بهو ماريوت على هامش ملتقى المثقفين عار وخزي على الثقافة.. آمنت أن مشروع التنوير الثقافي المزعوم في السعودية يدور حول المرأة".
    في الحقيقة نتفق مع مضمون ما ورد في كلام الشيحي .. غير أن الغريب أن هذا الأمر ليس غريباً منذ عشر سنوات ونحن نشهد التقاء المثقفات بالمثقفين في وقت المؤتمرات , كما نشاهد جلسات مشتركة وتصوير , ولكن الغريب هو في انقسام مجتمع المثقفين إلى حد لم يسبق له مثيل , فوزير الثقافة والإعلام عبدالعزيز خوجة أصبح ربما كبش الفداء حتى أنه خرج عن طوره أول البارحة حين قال (( ان يقفز النقد فوق اهدافه وآدابه ويصل الى مرحلة القذف والتشويه، هذا هو الخزي. ولا ازيد)), بينما هدد وزير المالية السعودي العساف وعبده خال بأنه سيحاكمون صالح الشيحي .وردد حزام العتبيبي مؤيداً ومنافحاً للشيحي وأن لديه الصور التي تبرئه .
    الغريب أن رجال الدعوة كالدكتور محمد العريفي ألقى بثقله على غير العادة وبعبارات شديدة اللهجة إلى جانب الأستاذ صالح الشيحي .
    الناس اعطوا موضوع الاختلاط بين المثقفين والمثقفات في هذه اللحظة التاريخية ابعاداً يجب أن نتمعن فيها لأن التقاء عبده خال ببدرية البشر أو غيرها ليس جديدا وإنما درج عليه المؤتمرين في مثل هذه المؤتمرات للسنوات العشر الماضية , فلماذا تفجرت القضية في هذه اللحظة التاريخية , أهي صراع بين الإخوان والليبراليون من جهة والسلفيون من جهة أخرى ؟ لو صدقنا هذا التحليل لقلنا أنه غير معقول لأن صالح الشيحي طالما أيد الليبرالية ووقف مع المرأة كما يتهمه خصومه . إذا لماذا الآن ؟ ولماذا نزل الوزراء في الأزمة ؟ ولماذا نزل الدعاة بكل هذه القوة ؟
    أهو أمر أعد بليل ؟
    أنا حضرت قبل سنتين مؤتمر الأدباء وكانت لدينا نساء ورجال كل في صالة مستقلة وكان هناك لقاءات في الممرات بين جلسات المؤتمر لكن لم تكن الشابات لهن اي أنشطة متبرجة , كانت في أغلب الأحيان اللقاءات تقتصر على من أعمارهن تجاوزت الأربعين سنة , وأنا هنا لا أدعي أنهن كبيرات بالسن ولكن وصل الخلط إلى حدود غير معقولة .
    بعد هذا الشرح اقول للمتداخلين : قفوا . انتبهوا . إنها خطة كارثية للشعب السعودي , وإلا فلماذا قالها صالح الشيحي بكل هذه الحدة وكيف انتبه له كل هذا الكم من المتناقضين بحيث أصبحت حربا شعواء تستهدف وحدة الوطن .
    تعود القراء أني دائما أقف ضد التبرج أو الاختلاط وما زلت بدون تردد على المستوى الوطني العام أما المستوى الشخصي فلا أرى أن مثل ذلك يؤدي إلى كارثة , ولكن هذه القضية التي اثيرت ليس هدفها الاختلاط فقد كان الأستاذ الشيحي يرى ويشاهد ذلك منذ سنوات . وأكرر :
    لماذا الآن في هذه اللحظة التاريخية التي يؤجج الإخوان المسلمون السعوديون لهجتهم لتقوية قلوب رجالهم الضعيفة .
    د.صالح السعدون [/color]

  5. د.صالح السعدون

    الصحوة من الغفوة والغفلة :
    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم
    لا زلنا نُحذِّر من الانسياق وراء تغريدة الكاتب الصحفي صالح الشيحي
    من حيث أنه كاتب بجريدة الوطن الليبرالية التوجه ولو كان مغرداً بعكس توجهات الجريدة لقامت الجريدة بطرده بيد أنها لم تفعل ذلك مما يوحي ويشي بأنها خطة عالمية استخدم بها الشيحي دون أن يعي أو ربما يعي ذلك والله أعلم .كما أنه بعد أن عرف أن المشروع التغريبي يستهدف المرأة لم يقدم استقالته من جريدة الوطن التي ترعى ذلك المشروع .
    واتهمه خصومه وأنا لست من متابعيه أنه كان ليبرالياً ويؤيد حقوق المرأة
    لو قال أحد إنه تاب وعاد إلى الحق .. لقلنا أمر طيب
    ولكن توقيت الحملة وزخمها وضخامة تأييدها وإطباق السلفيين الذين هم عادة بسطاء وانفعاليون ولا يحسبون خطوات مكر أعدائهم ؛ كلها تجعلنا نتشكك حيال الأمر برمته بأنه أمر أُعِد بليل .
    ففي الوقت الذي نجد أن السلفيين دخلوا بعمق في حرب مع الليبراليون..
    نجد وزارة الداخلية التي تتابع الأمور بدقة وعن كثب قد أعلنت قائمة جديدة من محرضي الشيعة ..
    هذا يعني أن الشيعة في القطيف والعوامية ولا أعني عموم الشيعة في الهفوف الذين أثبت معظمهم وطنية يشكرون عليها ويشاد بها , مما يعني أن بعض شيعة القطيف والعوامية التابعين للإستراتيجية الإيرانية؛ قد أغرقوا السلفيين بمشكلة تافهة مع الليبراليين وزادوا من تخطيطهم لإشعال الفتنة هناك , هذا من جانب.
    من جانب آخر ففي الوقت الذي انغمس د.محمد العريفي كسلفي نحسبه ولا نزكيه على الله في موضوع الليبرالية فإننا نجد الآخرين كد.سلمان العودة والأحمري يؤججون باتباعهم للثورة المزعومة والمرجوة لهم , ويرسلون شيفرات واضحة وقوية لأتباعهم , ولم يدخلوا في متاهات تلك الفتنة التي أشعلها الشيحي عن قصد أو غير قصد , والغريب في الأمر أن الوزراء حين دخلوا في موضوع بسيط لو أهمل لما أصبح له قيمة قد أعطى الموضوع زخماً هو أكبر من حجمه وهم وزراء ليبراليون العساف الذي خدم في البنك الدولي شطراً من سني عمره كما يقال ود.خوجة وهو ليبرالي مخضرم مما يشي بأن الأمور مخططة من الخارج .
    وأركز كلنا ضد الاختلاط كلنا ضد التبرج , ولكن الذي حدث لا يزيد عن بضعة نساء جلسن في موقع مع رجال وهم كلهم كبار في السن وكلهم متزوجين وأمام الناس وليس بمكان فيه خلوة فكيف نضخم الأمور وهي عادية نحن حين نحارب المنكر فذاك لأنهم ينادون بآرائهم أن يجبر عليها شعب كامل ويريدوننا نسير خلف هدى شعرواي واشباهها , هذا ما نرفضه قطعاً أما أن تتصرف واحدة أو سبعة فيما يخصها فالله هو المحاسب وعلينا أن نأمر بالمعروف مناصحة لأن النصيحة على الملأ فضيحة هذا في شأن ثلاثة أو أربعة , أما بقية المثقفات فقد رأيتهن في أحد المؤتمرات فإنهن محتشمات نفخر بهن سعوديات كأمهاتنا وبناتنا وأخواتنا الغالبية العظمى محجبات وقلة من غير المحجبات لا يعيبهن شيئاً ابداً لا ترى منهن شيئاً مخل أبداً, من هنا فدعاة الفتنة يضخمون الأمور فجعلوا من مجموعة لا تزيد عن أصابع اليد الواحدة بتصرفات عادية على الأرجح وكأنه كارثة ستدمر الأمة بينما يسمحون للإخوان الماسون يسرحون ويمرحون ويخططون وينظمون , ونحن نعلم مدى خطورة تنظيمهم ومدى ما فعلوه في طرابلس الليبية بين عشية وضحاها حين اسقطوا العاصمة العربية الرابعة بيد الاستعمار .
    علينا أن نستيقظ من هذا السبات..!
    علينا أن نفيق من هذا اللهو ..!
    فوطننا العزيز يريد منا الكثير من العمل والكثير من اليقظة .
    وعلى الأخ صالح الشيحي أن يعالج مشكلته بنفسه مع فريق يساعده.
    فإن كان الأمر كما قال يبتغي فيه وجه الله فليساعده الله قدر نيته .
    وإن كان مأزقاً أوقعه فيه رواد الليبرالية بجريدة الوطن , فعليه أن يكشف أوراقه ويعتذر وينسحب .
    إلا أنه من العار والمخزي أن يكون طعماً ووسيلة يضع فيها شهرته ككاتب في مركب الإخوان المسلمين وخططهم فيلهي بها شعب المملكة السلفي بأمر يعتبر ثانوياً في هذه اللحظة التاريخية الخطيرة من تاريخنا الوطني وتاريخ الأمة .
    د.صالح السعدون [/color]

  6. د.صالح السعدون

    وصية الكاتب الجزائري الكبير جمال الدين حبيبي يودعها مقاله الأخير قبيل رحيله
    Filed under: اخبار يومية منوعة — elghada @ 8:45 م
    وصية الكاتب الجزائري الكبير جمال الدين حبيبي يودعها مقاله الأخير قبيل رحيله : أمراء قطر ينتشون بإراقة دم السوريين

    أصبحت على قناعة، بأنّ …أمراء الخيانة والعمالة في قطر، لن يدّخروا أي جهد من أجل إطالة الأزمة في سوريا، لأنهم أصبحوا متعطّشين أكثر من أي وقت مضى، لإراقة المزيد من الدّم السوري والعربي على حدّ سواء، فهؤلاء الأمراء المُتصهينون، سخّروا أموال الشعب القطري لافتعال الفتن، تحت مسمّيات ثورات الربيع العربي، والديموقراطية، وهم في الأصل أجهل الناس بالديموقراطية وحقوق الإنسان، لكنّهم أنجح البيادق والعملاء الذين فازوا برضا إسرائيل وأمريكا والغرب، لحدّ الآن، فهم نجحوا في تحييد المملكة العربية السعودية، وإبعادها عن دورها التقليدي في خلق
    التوازنات بالمنطقة، وأغرقوا ليبيا في الإقتتال، وأنهكوا مصر بالمؤامرات، وساهموا في تفتيت السودان،ووو…، واليوم وبعد أن تراءت لهم مؤشّرات فشلهم في سوريا، باتوا يتصرّفون كالكلاب المسعورة، وينبحون بدون توقف عبر قناتهم الصهيونية بامتياز “الجزيرة” التي كانت أوّل قناة “عربية” تُدخل الصهاينة إلى بيوتنا عبر محاورتهم على المباشر في نشراتها المسمومة

    قلت إنني لا أنتظر نهاية قريبة للنباح القطري، حتى لا أقول المُؤامرات القطرية، لأن هؤلاء الأمراء الأعراب، لا قوة عقلية لهم كي يُخطّطوا المؤامرات، فهم كالدّواب تحمل أسفارا، رغم أن الدواب أشرف منهم، لأنها تُقدّم خدمات للبشر، والأمراء الأعراب، يحملون المُؤامرات، ويُموّلونها، ويُصدّرونها إلى الشعوب العربية، أقول كلّ ذلك، لأنني تابعت هذه الأيام ولفترات طويلة جدّا، ما تبُثه قنوات الأمراء الدّواب، ورأيت أنّها جُنّ جنونها، ولم تعد ترى في الكرة الأرضية من أحداث تستحق التغطية، سوى الأحداث في سوريا سواء كانت حقيقية أو كاذبة، وفي حال
    عدم توفرها تقوم بفبركتها على طريقة أسيادها في هوليود، لن أفصل كثيرا في خبايا الأشرطة التي تبثّها قناة الجزيرة وأخواتها، لأن غالبية الناس كرهت حتّى مشاهدتها، لعلمهم اليقين أنّها تسير في خطّ مُضاد للممارسة الإعلامية الموضوعية والنزيهة، وتصبّ في دائرة البلاهة والعبثية التي لا يُمكنها أن تسلب عقول المشاهدين طويلا، فنهار أمس الجمعة 23 ديسمبر 2011، تاريخ التفجيرين الإجراميين في دمشق، لفت انتباهي، أن “الجزيرة” و “العربية” وأخواتهما في التكالب والتحريض، كلّها أجمعت على أن التلفزيون السوري الرسمي هو من أفاد بوقوع التفجيرين، وبأنه هو
    من اتهم تنظيم القاعدة بتنفيذهما، وهو من
    فكأنني بهذه القنوات قد استرجعت موضوعيتها للحظة، لكن حقيقة الأمر كانت غير ذلك تماما، وهي محاولة التشكيك في صدقية الأخبار التي بثّها التلفزيون السوري، وهو ما لبث أن انكشف سريعا، بعدما تداول على هذه القنوات، من يدّعون أنهم المعارضة السورية في الخارج، ليتهموا النظام السوري بالوقوف وراء هذه التفجيرات، لتغليط الرأي العام المحلي والدولي والتأثير على بعثة المراقبين العرب الذين وصلت طلائعهم الأولى إلى دمشق عشية التفجيرين الإجراميين، في هذه اللحظات، ازددت قناعة، بأن الأمراء الأعراب تمكّن منهم داء الكلب، ووصل إلى مراحله
    المُتقدّمة، شأنهم شأن أبواقهم الإعلامية، فكيف يُعقل، أن يُزايد هؤلاء على الشعب السوري المكلوم، ويُحرّكون سكاكينهم في جرحه، في وقت سارعت فيه حتّى سيّدتهم أمريكا إلى إدانة التفجيرين، فهل بقي في عروق هؤلاء الأعراب قطرة دم عربية تحصّلوا عليها من خلال الزواج المختلط
    بكلّ تأكيد أن دماءهم وصلت من الوساخة درجات لا يمكن وصفها، فتقاليدنا كعرب ومسلمين أن نُواسي جيراننا في المصائب وننسى أحقادنا في المآتم ولو لحين، إلا أن الأمراء الأعراب المكلوبين وقنواتهم المسعورة، لم يتركوا السوريين يجمعون حتى أشلاء قتلاهم في هدوء، وواصلوا التجييش والتحريض، وكأن كلّ الدماء التي سالت لم تُشف غليلهم، ردّات الفعل المسعورة هذه، لا يُمكن فهمها، وتفسيرها، سوى بكون سوريا قد إقتربت من شاطئ الأمان، وأمراء السوء المسعورين، لا يروقهم ذلك، وكلّ حلمهم أن يحوّلوا سوريا إلى نار ورماد،لأنهم يعلمون علم اليقين، أن الشعب
    السوري سوف لن ينسى صنائعهم، مثله مثل باقي الشعوب العربية الحُرّة، وأنّ خروج سوريا سالمة معافاة، سيكون له أكبر تأثير على المنطقة، وأنّ أول من سيدفع الثمن غاليا هم هؤلاء الأمراء المسعورين، الذين استعبدوا شعبهم، واستباحوا ماله وشرفه، وبذلك فلا عجب أن يتواصل الحقد والتآمر على سوريا والأمة العربية ككل، لكنّني أطمئن الجميع، بأن السحر سينقلب على الساحر قريبا، وسنرى كيف ستنتقم الشعوب العربية من أمراء الخيانة والعمالة

    أمّا الشعب السوري، فعليه أن يُواصل صموده، لأن ما يُحاك ضدّه،هو شبه حرب عالمية، تحالف فيها الأمراء الأعراب والصهاينة، والأمريكيون والغرب، حتى جماعات الموت “القاعدة” التي تدّعي أمريكا أنها تُحاربها، في حين أنّها هي من تُصنعها وتُموّلها، بدعم مباشر من دُويلة قطر، التي فتحت مكتبا لحركة طالبان في الدوحة، لتسهيل عمليات التجنيد وضمان فاعلية التنفيذ

    سيرياندييز – جمال الدين حبيبي[/color]

التعليقات مغلقة