اتفقت التحليلات السياسية والرؤى الصالحة على الأخطار المحدقة بالأمة :


اتفقت التحليلات السياسية والرؤى الصالحة على الأخطار المحدقة بالأمة :
كتب د.صالح السعدون
كما أن القرآن الكريم قد أتى بقصص الرؤى للأنبياء كرؤيا يوسف وتأويل والده يعقوب لتلك الرؤيا , أو رؤيا الفرعون الكافر وتأويل يوسف لهااتفقت التحليلات السياسية والرؤى الصالحة على الأخطار المحدقة بالأمة :

كتب د.صالح السعدون

حين تدلهم السماء بالسحب الداكنة , وتتفجر الأرض بأوضاع تحير العقول وتجعل الحليم حيراناً , يلجأ المجتمع البشري إلى العديد من الدراسات والتنبؤات التي تنير لهذا المجتمع طريقه في ظل الأزمات , وقد كثرت الرؤى المنامية قبيل سقوط الدولة العثمانية , كما أن المجتمع البشري بكافة دياناته نجد أنهم يولون هذا الجانب عنايتهم .

كما أن القرآن الكريم قد أتى بقصص الرؤى للأنبياء كرؤيا يوسف وتأويل والده يعقوب لتلك الرؤيا , أو رؤيا الفرعون الكافر وتأويل يوسف لها , وهو ماسنعود إليه في آخر هذا المقال .

في عام 2011 م صبحنا الغرب لا بارك الله فيهم عملاء يهود بالتهليل لانتفاضات الربيع العربي , وكانوا في كل أربع سنوات يبشرون أنفسهم بقرب القضاء على أمة العرب والمسلمين ليس لثأر بينهم فحسب ؛ بل لأن الله خصهم برسالة خاتم الأنبياء ونشر دينه , ولذا قال الله سبحانه وتعالى بسورة البقرة (بِئْسَمَا اشْتَرَوْا بِهِ أَنْفُسَهُمْ أَنْ يَكْفُرُوا بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ بَغْيًا أَنْ يُنَزِّلَ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ عَلَى مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ فَبَاءُوا بِغَضَبٍ عَلَى غَضَبٍ وَلِلْكَافِرِينَ عَذَابٌ مُهِينٌ) 90 البقرة .

ففي عام 2001 م قالوا من ليس معهم فهو ضدهم ثم احتلوا أفغانستان وفي عام 2003م احتلوا العراق ودمروه , وفي عام 2006 م اختلط علينا الحابل بالنابل فالحرب ضد حزب الله والذي دفع الثمن اللبنانيين من بقية الطوائف , وفي عام 2008 م بشروا بمعركة هارماجدون فخذلهم الله فبدأوا بالتبشير في فناء العالم عام 2012م وحيث لم تتضح لهم صورة الفناء وضعوا خطتهم في انتفاضات الربيع العربي , متيقنين أن الشعب العربي يكره زعماؤه الخونة إلى حد العمى فحتى الفناء الذي يخطط لهم الغرب في العام القادم أصبح خير من البقاء تحت حكم هؤلاء الطغاة .

مشروع الانتفاضات الربيعية العربية لا يزال يتسع معارضيها فاليوم تكاثرت الانتقادات وبدأ الطرف الآخر يعمل لإجهاض ما يقوم به الأطفال المغرر بهم ليودوا بالأمة إلى الكارثة وبدأت بعض الجماعات التابعة للنظام العربي القديم تعمل على ثورات مضادة خاصة بعد أن بدا أن القذافي قد نجح مبدئياً بالصمود وبدأ الغرب يتراجع وهكذا يبدو من سوريا متوحدين ومتشجعين بالموقف الروسي , فالكثير من المفكرين غير المؤدلجين بايديولوجيا الإخوان المسلمين بدأوا ينفرون مما يحدث فاليوم تحاول الجزيرة بعد أن طغى النقد على السطح أن تحافظ على ماء وجهها من جهة كما تحاول أن تقبض على العصا من النصف وترجح توجه الثورات الربيعية كما تريد من خلال مثقفين محسوبين على الإخوان أن تمضي قدماً بترجيح طريق الثورات مهما كانت نتائجها على الأمة .

المثقفين والمفكرين بدأوا يكثرون على طريق نقد الثورات وخطورة الأمر على مستقبل الأمة وارتباط المشروع الثوري الجديد بأجندة الغرب المعادية للأمة .

المتابع للرؤى الصالحة وهي جزء من ست وأربعين جزء من النبوة بدأت تحذر من خطورة الوضع والمستقبل القريب القادم ومدى خطورة الأيام القادمة والفتن المظلمة التي ستدمر الأمة والوطن وعلى سبيل المثال لهذه المنتديات التي تعبر الرؤى الصالحة ما ورد عن تعبير الأخ الحبيب والصديق اللدود عاشق غزة وفقه الله لكل خير وسدد رأيه حيث أخذت ثلاثة رؤى على سبيل المثال :

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أستاذي الفاضل : حفظه الله ووفقه لكل خير .
رأيت طائرة جيش ضخمه سقطت و أحدث سقوطها إنفجار قوي جداً ومدوي وأشتعلت النار ثم بدأت تسيرالنار تلحق بالناس والناس فوضى . وكان الناس يهربون وأنا معهم ورأيت شجر شكله جميل جداً لم أرى مثل هذا الشجر بأوراقه الخضر الصافية فقلت للناس إلى الشجر أقصد يصعدون للشجر عن النار فلم يستجب لي أحد سوى قليل جداً لا أعرفهم فصعدنا الشجر وجلسنا في أعلى الشجر فمرت النار ولم تأكل الشجر والناس يجرون وهي خلفهم فأصبحت النار تأكل كل شيئ وكانت النار تسيربسرعة عجيبة وبعد قليل وقفت أنا وأنا في أعلى الشجر ونظرت فإذا بي أرى السعودية كلها وقد تفحمت وأصبحت سوداء من النار وقد أكلت الناركل شيئ حتى التراب والمقابر والبيوت والعمائروكل شيئ وكل شيئ بما تعنيه هذه الكلمة وكان الدخان يتصاعد من كل شيئ مثلما يكون في نهاية الحروب وقلت سبحان الله النار أكلت كل شيئ وكأنه لم يبقى من الناس في السعودية إلا القليل وقلت أو كأنه أتى في نفسي ليت الناس سمعوا كلامي وصعدوا إلى الشجر. فنظرت إلى الذين صعدوا معي إلى الشجرفإذا هم جالسين على أوراق الشجر فرحين لأنهم نجو وأنا واقف بينهم متعجب مما حدث . انتهت .

ثم رأيت أن صواعق تتساقط وكان الناس لا يجدون مايتذرون به من الصواعق وإذا بي بين نخيل طويل جداً وكنت أتذرى وأتقي من الصواعق بهذه النخيل الطويلة جداً . وكنت فقط أسمع صوت الصواعق والرعد وأنا وسط هذه النخيل وكأني في مزرعة كلها نخيل بعضه طويل جداً وبعضه أقصر بقليل . انتهت .

فما تفسير هذا ؟ جزاك الله خير ووفقك وأسعدك ورحمك الله ووالديك . وبشركم الله بجنة ونعيم مقيم ورضوان من رب رحيم .

الحمد لله والشكر له..
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
فتن مظلمة .. يقع في براثنها كثير من الناس.. العاصم منها التمسك بالكتاب والسنة ومتابعة العلماء المخلصين الثقاة فإن في اتباعهم رشد وحماية من الفتن والعقوبات الإلهية…
انت ممن ينصحون الناس ويذكرونهم ــ أحسبك كذلك والله حسيبك ــ ستنجو بإذن الله تعالى من الفتن ومن يستمع لنصحك وتذكيرك ..امض على ما أنت عليه … فإن هذه الرؤيا واختها السبقة تسيران في اتجاه واحد ..
أسأل المولى أن يثبتك على الحق وينفع بك العباد.
أخي الفاضل… كثرت هذه الايام هذه الرؤى المنذرة وهي جميعها في سياق واحد ومدلولها واحد…نسأل الله تعالى ان يحفظ لنا ديننا وبلادنا وبلد المسلمين. ويقينا الفتن ماظهر منها ومابطن..
والله اعلم واحكم.

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام ورحمة الله وبركاته
هذه رؤى عن سكاكا ..
الأولى /
رأتها أختي تقول :
رأيت الناس فوضى في الشوارع وبينهم الملك عبدالله
مثله مثل عامة الناس
والجميع خائف من انفجار سياراة
أو مدرعات سود قد
انتشرت
ثم إني دخلت حائطا لأحتمي منها انتهت الرؤيا.

الثانية /
رأيت سحابا أسودا قد أقبل من جهة المغرب
-والشام هي مغربنا ياشيخ-
فلما أشرف السحاب على المدينة سكاكا
تبين أنها أي السحب عقبان سود . انتهت الرؤيا.
وهي لأحد الأخوة من المنطقة .

الثالثة /
رأيت حيوانات ضخمة قد انتشرت بكثرة
في ضواحي مدينة سكاكا
ومن هذه الحيوانات وحيد القرن والفيل .
انتهت الرؤيا وهي لأخ آخر من المنطقة.

أفتنا بارك الله فيك واستعملك في رفع كلمة الدين.

لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم..
وعليكم السلام ورحم الله وبركاته..
نسأل الله السلامة..
نسأل الله السلامة..
نسأل الله السلامة..
والله يأخي انها رؤى مخيفة تنذر بفتنة قادمة من خارج سكاكا .. تستهدف أمن الناس ومعاشهم….
والله اعلم وحكم.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أخي الحبيب : عاشق غزة . وفقه الله لكل خير .
رأيت كأن البلاد أصابها إعصار وإهتزازات شبيه بالزلازل وكأن الناس خافوا فسمعت أحد يقول الأرض تموج فكأن إعصاراً أتا فحرك من قوته الأرض وأهتزت وأحسست أنا بهزة خفيفة وقلت سبحان الله ماهذا ؟ ثم قلت ما أقول في هذا؟ أوماذا يقال في هذا ؟ فكأن أحد قال لي عليك بآية الكرسي . أوأنا قلت أية الكرسي . فقرأتها وكررتها وكنت أدعوالله أن ينجي البلاد من هذا . فذهبت الأعاصيروالرياح وسكنت الأرض والأجواء وكأن شاب قال لي ماذا فعلت ؟ أوماذا قلت ؟ فقلت قرأت آية الكرسي . ونزل المطر.
فما تفسير هذا ؟

الحمد لله والشكر له.
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..

نسأل المولى أن يجنب بلادنا وبلاد المسلمين الفتن ماظهر منها ومابطن.. البلاد مقبلة على بلاء وشدة وسيعقبها رحمة بإذن الله تعالى .. والمخرج الاعتصام بالله تعالى والدعاء…
والله اعلم واحكم

نسأل الله تعالى العفو والعافية .. لاختنا بريق الامل رؤيا في نفس هذا المعنى…

من هنا يتفق تحليل بعض المحللين السياسيين في هذا المنتدى مع تعبير المعبر للرؤى الصالحة , في أن الفوضى قادمة والزلازل والمحن والأعاصير والنار والغربان السوداء القادمة من أفريقيا وتونس وليبيا والشام مما يعني أن الأزمة ربما ستبدأ بعد نهاية أزمة ليبيا وسوريا – لا قدر الله- .وأن وحيد القرن والفيلة والطائرات المتفجرة الساقطة والسيارات السوداء التي تبث الرعب كلها لا تبشر بالخير بل يجب علينا أن نبحث الأمر بدقة المتحري لنصح الأمة .

كيف تعاملت الأمم مع الرؤى :

لننظر إلى الأمة الكافرة كيف نظرت إلى الرؤى حين قلق الفرعون من رؤياه سبع البقرات العجاف اللواتي يأكلن سبع بقرات سمان .. وكيف أن علية القوم سخروا من الرؤيا وقالوا أضغاث أحلام , بينما الفرعون الواعي أصر على التعبير . وعبرها سيدنا يوسف ومن ثم وضعه الفرعون وزيراً للزراعة فتمكن بعلمه ومعرفته من أن يدير أزمة سبع السنوات السمان ليخزن الحصاد من القمح للسنوات القحط بحيث أكل الناس في مصر وما حول مصر سبع سنوات من القحط لقلة الأمطار وانخفاض منسوب النيل وتأثيره على الزراعة في وادي النيل ؛ من توفير يوسف للحصاد في السبع السنوات الغنية بوفرة فيضان النيل ووفرة المحصول الزراعي .

ما هي الرؤى ؟ :

يقال لا يفتى ومالك في المدينة , فليس لي أن أفتي وأخي العاشق موجود ولكني ككاتب مقال فإني حب أن أقول رأيي وإن كان فيه قصور . فقد سأل عمر بن الخطاب رضي الله عنه الصحابة عن الرؤى فأجابه علي بن أبي طالب وهما مع عبدالله بن عباس أعلم الصحابة رضوان الله عنهم : أن ما هو في ملكوت الأرض فهي الأحلام وما هو من ملكوت السماء فهو من الرؤى الصالحة , بمعنى أن كل إنسان مكون من روحين ( روح ونفس ) أما الروح فلا تخرج من الجسد إلا عند الموت وهي بمثابة الكهرباء بالجسد بدونها يصبح الجسد جثة هامدة لا روح فيها , أما النفس فهي مخلوق شفاف تأخذ صفات الشكل الجسدي تماماً ولكنها أشبه بفصيلة الجن وهي مخلوق أخرس لا يتحدث إلا مع الأنفس , وتعتمد النفس على الشم أكثر من الحديث وكما جاء في الحديث بأن الأرواح جنود مجندة … وإنها تتشام كما تتشام الخيل أي أن الأنفس حين تلتقي لأول مرة تخرج من الأجساد وتقترب من بعضها بالمجلس فتتشام فما توافق منها إئتلف وما تعارض منها اختلف . لذا يقول الإنسان كرهت فلان من أول نظرة . الأنفس تخرج من الأجساد بمجرد أن ينام الإنسان وتهيم في عالمها فإن كان النوم في الليل يكون على الأنفس واجب خاص بها أمام ربها وهي عليها أن تصعد في ثوان إلى عرش الرحمن فإن كانت طاهرة سجدت تحت العرش وعادت إلى الأرض وإن كانت قد نام صاحبها على جنابة فتتنحى بجانب العرش وتسجد , وتلتقط أو تصادف بعض الأنفس أقارب لها من الأجداد والأحبة المتوفين الذين يترصدونها فإن وافقوها وهي بعودتها من السماء السابعة نحو الأرض أخبروها ببعض الأمور الخاصة والعامة سواء فيما يخصها أو يخص أهل الأرض , ولأنها خرساء فإنها تتعامل مع الأحداث والأخبار السماوية من خلال الصور , وحين تعود النفس للجسد تدخل المعلومات التي حصلت عليها في السماء إلى العقل أو الذاكرة كما تدخل أنت معلومات السي دي بذاكرة الكمبيوتر . فما كان من معلومات دونتها النفس في داخل السماء الدنيا أي دون السماء الدنيا فهي الأحلام والأضغاث وأخبار تجوال النفس في الأرض وما فعلته عالمها الخاص وأنت نائم , وما كان من أخبار السموات السبع وما تحت العرش فهي ما يسمى الرؤيا الصالحة وهي جزء من ست وأربعين جزء من النبوة .

تواتر الرؤى المقلقة هذه الأيام :

ما من شك أن أخي العاشق وقد جربناه في العديد من التعبير الرؤى الخاصة قد وجدت دقة لا يدانيها من تعبير كثير من المعبرين وفقه الله إلى كل خير , وهذه الرؤى أعلاه تؤكد مدى خطورة الأوضاع , وعلينا كمؤمنين وكمفكرين ومثقفين أن نعلن حالة الطوارئ القصوى وأن نأخذ من منهج الإسلام منهجاً لمعالجة الأخطار المستقبلية , فالأحداث والأقدار لاشك أنها أنها تأتي من السماء ليست باعتبار أنها قدراً مقدوراً إنما تأتي كونها تحذير من شر وخطر وفتنة أو بشرى , فأحياناً بعض البشائر تمنع بسبب الذنوب , وأحيانا بعض الأخطار تؤجل أو تلغى بسبب الاستغفار أو الدعاء , ومن هنا فلعل الحديث عن طاعون عمواس كان له وقع كبير على عمر بن الخطاب وصحبه القادمين من المدينة , وأبو عبيدة عامر بن الجراح وصحبه القادمين من الشام , حينها قرر عمر رضي الله عنهم أجمعين أن ينتظر فلا يدخل إلى بلاد الشام وفيها خطر الطاعون , فقال أبو عبيدة أفراراً من قدر الله يا عمر ؟ قال عمر لو أن غيرك قال هذا يا ابو عبيدة .. نعم فراراً من قدر الله إلى قدر الله , ثم جاء عبدالرحمن بن عوف بالحديث أن يمنع من في خارج البلد التي بها الطاعون أن يدخلها , فحمد الله عمر وعاد بصحبه إلى المدينة , بينما عاد أبو عبيدة بصحبه إلى الأردن فنجى عمر ومن معه من الموت في حين استشهد معظم من مع أبو عبيدة بذلك الطاعون , فتعطينا هذه القصة أنه بناء على تصرفك ستكون النتيجة , ومن هنا يلزمنا أن نبني منهجاً رصيناً يتفق مع الإسلام والعقل والمنطق :

1- ما من شك أن الدعاء أهم من كل شيء الفترة القادمة , وقد قال بعض العلماء كما أنقل لكم هنا : (( أن الدعاء من قدر الله تعالى، فإذا أصاب العبد ما يكرهه أو خشي ما يصيبه فمن السنة أن يدعو الله تعالى أن يرفع عنه البلاء ويصرف عنه شر ما يخشاه. وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: لا يرد القدر إلا بالدعاء. رواه أحمد والترمذي بإسناد حسن.وهذا لا يعني التعارض بين القدر والدعاء ولا تغيير القدر، فإن الدعاء مقدر كما سبق، ولكن المراد أن ما في أيدي الملائكة من الصحف قد يتغير، فمن أوشك أن ينزل به البلاء فدعا الله، صرف عنه ذلك. والعبد لا يدري ما كتب له، ولذلك ينبغي أن لا يتهاون في الدعاء قبل نزول البلاء أو بعده.روى الحاكم عن عائشة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: والدعاء ينفع مما نزل ومما لم ينزل، وإن البلاء لينزل فيتلقاه الدعاء فيعتلجان إلى يوم القيامة. والحديث حسنه الألباني في صحيح الجامع.وقد ثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يدعو في أوقات الشدة الأزمات ويسأل الله تعالى أن يرفع البلاء، فعن عائشة رضي الله عنها كما في صحيح مسلم، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يدعو للمريض ويقول: اللهم رب الناس، أذهب الباس واشف أنت الشافي، لا شفاء إلا شفاؤك، شفاء لا يغادر سقما. وقالوا : بعض المسلمين استشكل عليهم هذا؛ فكيف يرد الدعاء القدر؟وكيف يزيد الشكر النعمة ؟ وكيف يزيد البر العمر؟ ولكن إذا رجعنا إلى سنة الأسباب والمسبَّبات ؛ وأن الله أقام الكون على هذه السنن التي لا تتبدل ولا تتحول نجد أن الدعاء سبب من الأسباب، مثلما تقول لك مثلاً أنت تحصَّن من ضرب الرصاص بأنك تدخل خندقاً فهذا الخندق هو سبب من الأسباب وأخذ بالأسباب.
ومن الأسباب الروحية التي جعلها الله سبحانه وتعالى ليدفع بها العبد عن نفسه .. الدعاء، فالدعاء يمكن يرد القدر فهذا يدخل في مسألة الدفع، أن تدفع قدراً بقدر، فالدعاء تدفع به الأقدار كما تدفع قدر الجوع بقدر الغذاء، أما الآية الكريمة في سورة الرعد (يمحو الله ما يشاء ويثبت وعنده أم الكتاب)، فقالوا فيه أشياء يمحوها الله في صحف الملائكة ولكن أم الكتاب هذا ما في اللوح المحفوظ لا يتبدل، فهناك أشياء ثابتة لا تتغير ولا تتبدل فهو قانون عام؛ فالجوهر ثابت والعرض يتغير. المصدر : اسلام اون لاين , انتهى . من هنا يفترض من ولي أمر المسلمين أن يقر القنوت في صلوات الفجر والمغرب أو العشاء والجمعة أو وفق السنة المتبعة في هذا الشان فالوقت أصبح فيه من الخطر ما يوجب علينا أن نعلن حالة الطوارئ والله سبحانه يعلم إن كنا سندعوه فسيمحو الله من صحف الملائكة قدر الكوارث والفتنة عن بلادنا ويقدر لنا السلامة والخير , ولعل أكثر الأمور أولوية أن يجمع العلماء على دعاء تفصيلي جامع يتلوه الأئمة في الحرمين الشريفين وبقية المساجد في البلاد ليحمي الله الأوطان من الفتنة .

2- في الوقت ذاته يفترض أن يجتمع حكماء الأمة من شتى التخصصات بعيداً عن التأدلج وخاصة من يثبت نصيحته للأمة بعيدا عن الموقف السياسي فيضعون منهجاً يحمي البلاد من الانزلاق للفتنة . ويجب على الدولة أن تقوم بقوة بتنفيذ ذلك المنهج بما فيها بعزل المسئولين الذين يصبون الزيت على النار أو قد يتصرفون بوحي خلق الأزمة والفتنة .

3- أعتقد أنه من المهم أن نفعل على المستوى السياسي كما فعل الفرعون بأن نجمع معبري الرؤى لوضع رؤاهم لمواجهة الأخطار القادمة وتمحيص تلك الرؤى التي أجمع عليها المعبرون لمواجهة الأزمة , بحيث يمكن أن نرى فيها الكثير من الخطوات المباركة التي نجنب الأمة الانزلاق إلى الفتنة .

4- يجب أن تتغير برامج القنوات التلفزيونية للتحذير الشديد من الفتنة وبث الوعي لدى البسطاء من الناس الذين يمكن أن يكونوا جاهزين لها في المرحلة القادمة .

أسال الله أن يجنب بلادنا والبلاد الإسلامية جمعاء كل الفتن ما ظهر منها ومابطن , كما أرجو من الأعضاء والقراء الكرام الربط بين رؤيا السحابة السوداء التي تحولت إلى عقبان سوداء القادمة من المغرب ليبيا وتونس وسوريا والأردن , وربما أوروبا من ورائهما , وبين الحرب النووية العالمية الثالثة القادمة في 2012م خاصة أن السحابة السوداء قد تفسر بالسحابة النووية , والعقبان السوداء ربما هي الصواريخ والطائرات التي قد لا سمح الله تحمل القنابل النووية , يجب علينا أن نحاول أن نتخلى عن لهفتنا وراء السير وراء الجديد المجهول لكراهيتنا للقديم المملول , فقد يكون فيما تعايشنا معه السلامة من الفتنة التي تواترت الرؤى بالتأكيد عليها من خلال تعبيرها . وطوبى للمعتبرين .

د.صالح السعدون

الكاتب د.صالح السعدون

د.صالح السعدون

د.صالح السعدون مؤرخ وشاعر وأكاديمي / لدينا مدرسة للتحليل السياسي غير مألوفة..

مواضيع متعلقة

6 تعليق على “اتفقت التحليلات السياسية والرؤى الصالحة على الأخطار المحدقة بالأمة :”

  1. عزة الاسلام(زائر)

    بأذن الله بعد هذه الكربه يأتي الفرج فالنستبشر لأني اعرف شخص موثق راى رويا وتفسيرها انه لن يموت بإذن الله قبل ان يرى عزة هذا الدين وهو شيخ ومعروف وكبير بالعمر شوي يعني خلال عشر او خمس طعش سنه نروح نصلي بالقدس بإذن واحد احد ولك مني خالص الشكر

  2. خالد فراج - منقول (زائر)

    [color=000000]د.صالح .. أعذرنى فى المداخلة ولكن إستمتاعى بقراءة ما تكتب يجعلنى أسألك سؤال محدد .. هل إستبعادك لذكر مصر بالخصوص فى مقالك لة دلالة .. فكما تعرف و أحب أن أشير لة هنا هوا أن النظام السابق بكل مافية فى مصر كان ظالماً بمعنى الكلمة و كان يعيس ف…ى الأرض فساداً بل و يحارب الدين أيضاً و يبعد الناس عن العبادة ولا يخفى عليك أن ذلك من تدبير الغرب و أمريكا لمصلحتهم أولاً ثم إسرائيل ثانياً فالثورة فى مصر لم تكن على الحاكم فقط بل كانت على كل من يساهم فى تدمير أمة إسلامية سنية و محاولة مسخها و تهميشها بل و قوة عسكرية أيضاً يحسب الغرب لها حساب خاصة بمشاركة أشقائها العرب .. فالغرب بعد تدمير العراق و تهميشة بدأ فى تدمير ليبا و نجح فى تقسيم السودان و هوا مايريدونة لكل القوى العربية الأخرى .. و سؤالى أخيراً هل تتفق مع ما حدث فى مصر و ليس بالضرورة أبداً أن يتكرر فى بلدان عربية أخرى فلكل بلد طبيعتة الخاصة بة .. ؟؟ و أخيراً أتفق معك تماماً على أخذ الحذر فى السنوات المقبلة فخطة الغرب أصبحت مكشوفة أما الدعاء فلن يكون كافياً ( و أعدوا لهم ) بل كما أسلفت و ذكرت بالتوعية و بالتكتل و الوحدة و التمسك بالدين .. أللهم أحمى أمتنا العربية الإسلامية من كل سؤ[/color]

  3. د.صالح السعدون

    الكاتب :عزة الاسلام(زائر)
    بأذن الله بعد هذه الكربه يأتي الفرج فالنستبشر لأني اعرف شخص موثق راى رويا وتفسيرها انه لن يموت بإذن الله قبل ان يرى عزة هذا الدين وهو شيخ ومعروف وكبير بالعمر شوي يعني خلال عشر او خمس طعش سنه نروح نصلي بالقدس بإذن واحد احد ولك مني خالص الشكر

    بشرك الله بكل خير
    وأنا أبشرك أن سقوط إسرائيل لن يتجاوز عام 2022م
    ولو رجعت إلى نظريتي لوجدت بشارتي هذه منذ ستة أو سبعة أعوام
    القضية هو حتى تسقط إسرائيل كم ستقتل إسرائيل من العرب ومعهم الغرب المتوحش ؟
    حياك الله وقد أضفت إلينا بوركت إضافة جيدة تساند جزء من الفكرة إن شاء الله
    د.صالح السعدون[/color]

  4. د.صالح السعدون

    الكاتب :خالد فراج – منقول (زائر)
    [color=000000]د.صالح .. أعذرنى فى المداخلة ولكن إستمتاعى بقراءة ما تكتب يجعلنى أسألك سؤال محدد .. هل إستبعادك لذكر مصر بالخصوص فى مقالك لة دلالة .. فكما تعرف و أحب أن أشير لة هنا هوا أن النظام السابق بكل مافية فى مصر كان ظالماً بمعنى الكلمة و كان يعيس ف…ى الأرض فساداً بل و يحارب الدين أيضاً و يبعد الناس عن العبادة ولا يخفى عليك أن ذلك من تدبير الغرب و أمريكا لمصلحتهم أولاً ثم إسرائيل ثانياً فالثورة فى مصر لم تكن على الحاكم فقط بل كانت على كل من يساهم فى تدمير أمة إسلامية سنية و محاولة مسخها و تهميشها بل و قوة عسكرية أيضاً يحسب الغرب لها حساب خاصة بمشاركة أشقائها العرب .. فالغرب بعد تدمير العراق و تهميشة بدأ فى تدمير ليبا و نجح فى تقسيم السودان و هوا مايريدونة لكل القوى العربية الأخرى .. و سؤالى أخيراً هل تتفق مع ما حدث فى مصر و ليس بالضرورة أبداً أن يتكرر فى بلدان عربية أخرى فلكل بلد طبيعتة الخاصة بة .. ؟؟ و أخيراً أتفق معك تماماً على أخذ الحذر فى السنوات المقبلة فخطة الغرب أصبحت مكشوفة أما الدعاء فلن يكون كافياً ( و أعدوا لهم ) بل كما أسلفت و ذكرت بالتوعية و بالتكتل و الوحدة و التمسك بالدين .. أللهم أحمى أمتنا العربية الإسلامية من كل سؤ[/color]

    بسم الله الرحمن الرحيم عزيزي الأستاذ خالد .. بالطبع لم أقصد بعدم ذكر مصر اي دلالة وإنما الرؤى الموجودة بالمقال ركزت على ليبيا وتونس كبلدين مغربيين والشام التي هي سوريا وأعتقد أن أوروبا هي المعنية ولكن هناك رمزية خاصة تعني أنه الخطر سيحدق …بنا بعد نهاية ثورتي ليبيا وسوريا والأردن .. هذا من جانب .. أما نظام الطاغية حسني مبارك فلا أشد عليه مني إنه المسئول عن كل مآسي الأمة العربية خلال أربعين سنة الماضية إذا أضفنا له مدة حكم السابات وليس السادات ..ومن ثورة الفيس بوك بمصر ومن وراءها عابد الشيطان الذي قبض عليه حسني مبارك وحاكمه قبل خمسة عشر عاماً بقضية عبادة الشيطان وأعني به وائل غنيم فهم أسوأ من حسني والإخوان المسلمين القادمين لحكم مصر بالاتفاق مع أمريكا سيكون عصرهم عصر إسرائيلي إيراني بامتياز وستكون كما لو أن كل أمة تلعن سابقتها .. أما الدعاء فصدقني هو أهم من الإعداد فانظر إلى غزوة الخندق وبدر كان الرسول صلى الله عليه وسلم قد دعا أكثر من أي المعارك الأخرى فأرسل الله جنودا لا يراها عدوهم أما بدر فأرسل الله سبحانة خمسة ألاف من الملائكة قاتلوا بسيوفهم وفي الخندق أرسل الله جندياً آخر هو الريح فزلزل قريش والأحزاب ..إلى جانب الإعداد بالطبع واستخدام مواهب المتخصصين كل في تخصصه .. أشكر لك تنويهك أن خطط الغرب أصبحت مكشوفة لأن الكثيرين لا زالوا يراوحون في المربع الأول ويعتبرون الغرب فوجئوا بالثورات العربية إذا تجاهلي لمصر هنا إنما هو فقط لعدم ذكرها بالرؤى وهو ما يعني والله أعلم أن الخطر على المملكة العربية السعودية سيأتي بعد انتهاء أزمات ليبيا وسوريا كمرحلة أولى والأردن والجزائر كمرحلة ثانية حيث سيتقرغ الغرب لجزيرة العرب والخليج في المرحلة الثالثة وكلها قد تكون في حدود ستة أشهر أو أقل أو أكثر اللهم احفظ بلادنا وبلاد المسلمين وألف شكر لمداخلتك الطيبة .
    د.صالح السعدون[/color]

  5. د.صالح السعدون

    عزيزي الدكتور صالح (أبا بكر) سؤال يطرح نفسه … لماذ استبعدت المفكرين المؤدلجين بايديولوجيا الإخوان المسلمين ؟! يا أخي قد يكون لهم حسابات لا يُحسنها غيرهم! فلا يجب اقصائهم ولا تهميش حساباتهم رغم ماضيهم الغير مرضي إلا أن صروف الزمان كفيلةٌ …بصقل فكرهم وإنارة دربهم. أضف إلى ذلك أن التحليلات الظاهرة تخدم مصالح سياسية واقتصادية فقط ولا تخدم صالح الأمة والحقيقي منها مُخبّأ..ونحن العرب (عاربةً ومستعربة) لم نتمكن بعد من إنشاء مراكز بحوث ودراسات تُصرح عن قناعاتها بجرئة والسبب معلومٌ بالضرورة هنا! أما الرؤى فهي غيضٌ من فيض يستأنس بها ولا يبنى عليها هكذا تٓعٓبٓدوا.. اتمنى ألا يُحمِّل البعض قولي ما لا يحتمل،،، وكما قيل: اختلاف وجهات النظر لا يفسد للود قضية.. ودمت بكل خير يا أبا بكر…
    طلال الشمري[/color]

  6. د.صالح السعدون

    الكاتب :د.صالح السعدون
    عزيزي الدكتور صالح (أبا بكر) سؤال يطرح نفسه … لماذ استبعدت المفكرين المؤدلجين بايديولوجيا الإخوان المسلمين ؟! يا أخي قد يكون لهم حسابات لا يُحسنها غيرهم! فلا يجب اقصائهم ولا تهميش حساباتهم رغم ماضيهم الغير مرضي إلا أن صروف الزمان كفيلةٌ …بصقل فكرهم وإنارة دربهم. أضف إلى ذلك أن التحليلات الظاهرة تخدم مصالح سياسية واقتصادية فقط ولا تخدم صالح الأمة والحقيقي منها مُخبّأ..ونحن العرب (عاربةً ومستعربة) لم نتمكن بعد من إنشاء مراكز بحوث ودراسات تُصرح عن قناعاتها بجرئة والسبب معلومٌ بالضرورة هنا! أما الرؤى فهي غيضٌ من فيض يستأنس بها ولا يبنى عليها هكذا تٓعٓبٓدوا.. اتمنى ألا يُحمِّل البعض قولي ما لا يحتمل،،، وكما قيل: اختلاف وجهات النظر لا يفسد للود قضية.. ودمت بكل خير يا أبا بكر…
    طلال الشمري[/color]

    أخي الفاضل الأستاذ طلال .. تحياتي الطيبة .. لقد قلت ما نصه : (( فالكثير من المفكرين غير المؤدلجين بأيديولوجيا الإخوان المسلمين بدأوا ينفرون مما يحدث , فاليوم تحاول الجزيرة بعد أن طغى النقد على السطح أن تحافظ على ماء وجهها من جهة , كما تحاول… أن تقبض على العصا من النصف وترجح توجه الثورات الربيعية , كما تريد من خلال مثقفين محسوبين على الإخوان أن تمضي قدماً بترجيح طريق الثورات مهما كانت نتائجها على الأمة )) . من هنا أخي الكريم حين تنتقد إسرائيل وتأتي السي سي إن بقيادات أمريكية يهودية تابعة للوبي اليهودي بواشنطن .. كيف تظن ردة فعلهم , سيؤيدون إسرائيل ويقلبون الموضوع رأساً على عقب لصالحهم يعني سيزورون الحقائق كما زوروا التاريخ , من هنا .. إذا أنت تريد أن تبحث عن أراء المفكرين فجل بأفكار مختلف الشرائح منهم ومن كل التوجهات ما عدا المثقفين المحسوبين على الإخوان المسلمين , فالثورات الربيعية العربية إنما هي قامت بناء على اتفاقية أطرافها الخارجية هم الغرب وإيران , أما أطرافها الداخلية فهما الإخوان المسلمين والشيعة العرب كحزب الله , هذه الأطراف كلها مستفيدة من الثورات العربية لأنها لهم على حساب الأمة فحين تأتي بالمجرم كشاهد فلا أعتقد أنك تتوقع أن يعترف بجريمته وإنما سيقوم بتلميع موقفه . وكما يقول المثل " قالوا للمجرم احلف قال جاك الفرج " , من هنا فلو سألتك ما هي الحسابات التي قد وقد تحتمل قولان قد لا يحسنها غيرهم .. هل اطلعت عليها ؟ هل أنت دخلت تنظيمهم وتعلمها أكثر منا ؟ هل أنت خرجت من التنظيم وترى من خلال معلوماتك أنهم على حق ؟ هذه أسئلة قد تكون مجرد مدخل عن الإجابة للسؤال الذي نريده .. ماهي الحسابات التي قد لا يحسنها غيرهم مع اعترافك بأن لهم ماض غير مشرف أو غير مرضي ..؟
    د.صالح السعدون[/color]

التعليقات مغلقة