يتمنى كل من الغرب وإسرائيل وإيران أن تخطئ السعودية خطأ العمر ..

يتمنى كل من الغرب وإسرائيل وإيران أن تخطئ السعودية خطأ العمر ..
كتب د.صالح السعدون
إيران تخبر الغرب ألا حجة لها على السعودية والخليج إلا بمرور الطائرات الإسرائيلية عبر الأجواء السعودية , والسعودية تستطيع أن تقول فلتضرب إسرائيل إيران من خلال الأردن والعراق أو تركيا أو حاملات طائرات فرنسية وأمريكية , فلماذا الأجواء السعودية بالذات . ولذا فستبقى الخطة معلقة حتى توافق السعودية على هذا الخطأ التاريخي القاتل , وهي بإذن اه لن توافق , لأن معنى ذلك أن نضع كل مدخراتنا الحالية يتمنى كل من الغرب وإسرائيل وإيران أن تخطئ السعودية خطأ العمر ..
كتب د.صالح السعدون

نفت السعودية ما تناقلته بعض وسائل الإعلام البريطانية عن مزاعم بأن الرياض سمحت لإسرائيل بشن هجوم على إيران عبر أجوائها، بحسب تقرير بثته العربية السبت 12/6/2010.
وأفاد مسؤول في وزارة الخارجية لوكالة الأنباء السعودية “أن المملكة تجدد التأكيد على موقفها القاطع والرافض لانتهاك سيادتها واستخدام أجوائها أو أراضيها من قبل أي كان للاعتداء على أي دولة، ومن الحري أن تطبق المملكة هذه السياسة مع سلطة الاحتلال الإسرائيلية التي لا تربطها معها أي علاقة بأي شكل من الأشكال ” .
وما من شك أن البنك الدولي والشركات العابرة للقارات والنظام الدولي الجديد ومن يسير في ركبه من الدول الكبرى والصغرى كأمريكا وفرنسا وبريطانيا وغيرها ستضغط وتواصل الضغط بلا ملل ولا كلل من أجل إقناع أو إجبار الحكومة السعودية على السماح لإسرائيل أن تمر طائراتها عبر الأجواء السعودية وهي في طريقها إلى ضرب أهدافها الوهمية في إيران , إيران بدورها تسجل صوراً بالرادار وغيره من وسائل الإثبات الروسية والأمريكية والإسرائيلية نفسها أن الطائرات الإسرائيلية مرت مع الأجواء السعودية.
الهدف من كل ذلك هي خطة مشتركة بين إيران وإسرائيل والنظام الدولي الجديد ضد السعودية ودول الخليج ؛ فعين اليهود على الطفرة والأرصدة المالية السعودية التي تعتبر الأكبر ثروة في تاريخها المعاصر على الإطلاق بسبب سياسة ملك حكيم عرف كيف يوقف منابع الاستنزاف والفساد المالي التي هي بقدرته أن يوقفها , تلك الثروة التي تسيل لعاب الغرب والنظام الدولي الذي يلهث ليل نهار من أجل الذهب والدولار ؛ فقد أعلن البنك الدولي ذات يوم قبل عامين أو أكثر بأن السعودية تمتلك أكبر احتياطي من العملات الأجنبية الأساسية فضلاً عن المخزونات الأخرى .
بينما إيران تبحث عن مبرر سياسي وعسكري ينفس عن غيضها وحقدها على إستراتيجية جزيرة العرب التي تمكنت من الإطاحة بأحلام الإستراتيجية الإيرانية منذ معارك القادسية والمدائن ونهاوند حتى أنها لم تكتف بأخذها ثأرها في عهد حفيد حمدان القرمطي ( إبي طاهر القرمطي ) حين هدم الكعبة وسرق الحجر الأسود , مازال حفيد الإستراتيجيتين اليهودية والإيرانية يسعى إلى هدم مجد إستراتيجية جزيرة العرب , ومثل مرور الطائرات الإسرائيلية مع الأجواء السعودية سيعطي المبرر لأحمدي نجاد ومرشد ثورته غير الطاهرة .
إيران تخبر الغرب ألا حجة لها على السعودية والخليج إلا بمرور الطائرات الإسرائيلية عبر الأجواء السعودية , والسعودية تستطيع أن تقول فلتضرب إسرائيل إيران من خلال الأردن والعراق أو تركيا أو حاملات طائرات فرنسية وأمريكية , فلماذا الأجواء السعودية بالذات . ولذا فستبقى الخطة معلقة حتى توافق السعودية على هذا الخطأ التاريخي القاتل , وهي بإذن الله لن توافق , لأن معنى ذلك أن نضع كل مدخراتنا الحالية والمستقبلية بيد النظام الدولي الجديد وشركاته عابرات القارات .
من هنا قلنكثر الدعاء أن يرشد اههم سبحانه خادم الحرمين الشريفين ويلهمه هو وحكومته الحكمة فيرفض أبداً أن تضرب إيران عبر أجوائنا , رغم أننا نتمنى لإسرائيل وإيران الدمار لمنشأتهما العسكرية والنووية على السواء .
د.صالح السعدون

الكاتب د.صالح السعدون

د.صالح السعدون

د.صالح السعدون مؤرخ وشاعر وأكاديمي / لدينا مدرسة للتحليل السياسي غير مألوفة..

مواضيع متعلقة

2 تعليق على “يتمنى كل من الغرب وإسرائيل وإيران أن تخطئ السعودية خطأ العمر ..”

  1. العبدي(زائر)

    إقناع أو إجبار
    المشكلة ليست بالاقناع المشكله بالاجبار

    الله يستر
    اتمنى انك قد شاهدت سلسلة القادمون اكثر من مرة كما قلت لي سابقا وابرز ملاحظاتك
    وجزاك الله خير

  2. د.صالح السعدون

    الكاتب :العبدي(زائر)
    إقناع أو إجبار
    المشكلة ليست بالاقناع المشكله بالاجبار

    الله يستر
    اتمنى انك قد شاهدت سلسلة القادمون اكثر من مرة كما قلت لي سابقا وابرز ملاحظاتك
    وجزاك الله خير

    [color=AC5668]حياك الله أستاذ العبدي
    تحياتي الطيبة الصافية
    نعم لقد اطلعت للتو على الحلقة الأولى من 33 حلقة باليوتيوب
    إنها نفس ما أحكي عنه
    وسأعلق تعليقات طويلة حين أنهي حلقاته إن شاء الله
    بارك الله فيك
    فقط لعل الوقت يسعفني
    تحياتي لشخصك الفاضل
    د.صالح السعدون [/color]

التعليقات مغلقة