كيف يسيطر النظام الدولي الجديد على النظام العربي..

كيف يسيطر النظام الدولي الجديد على النظام العربي..
الطابور الخامس منتشر في معظم البلدان العربية..
حين ننظر إلى البلدان العربية نرى ظاهرة عجيبة قد استشرت في بعض البلدان المحتلة وشبه المحتلة ؛ و تلك الظاهرة أصبحت جزءاً لا يتجزأ من تكوين بنية النظام العربي في السنوات الأخيرة ولعل المؤرخين يستطيعون أن يلاحظوا فارقاً كبيراً بين فترتين عربيتين الأولى منذعام 1945م حين قامت الجامعة العربية وفق النظام العربي الذي بدأ بالتشكل وفق تلك …….[كيف يسيطر النظام الدولي الجديد على النظام العربي..

حين ننظر إلى البلدان العربية نرى ظاهرة عجيبة قد استشرت في بعض البلدان المحتلة وشبه المحتلة ؛ و تلك الظاهرة أصبحت جزءاً لا يتجزأ من تكوين بنية النظام العربي في السنوات الأخيرة ولعل المؤرخين يستطيعون أن يلاحظوا فارقاً كبيراً بين فترتين عربيتين الأولى منذعام 1945م حين قامت الجامعة العربية وفق النظام العربي الذي بدأ بالتشكل وفق تلك المنظومة آنذاك وحتى عام 1981م حين قتل الرئيس المصري السابق أنور السادات ؛ وكانت ظاهرة حراسة مصالح النظام الدولي الجديد داخل النظام العربي القديم تناط بزعامات كبرى داخل النظام في هذا البلد العربي أو ذاك ؛ وقد أثبتت التجربة سرعة تحول تلك الزعامات عن تلك الحراسة والانحياز لمصالح الشعب العربي ؛ فحين انحاز صدام حسين لمصالح الشعب العربي بقي طارق عزيز حارساً لتلك المصالح للنظام الدولي وحين أعدم صدام حسين كوفئ طارق عزيز بأننا لا ندري عن أخباره شيئاً سوى صوره وهو بلبس البيجامه في سجنه المزعوم .
أما الفترة الثانية فقد بدأت منذ ذلك الحدث مقتل الرئيس المصري السابق 1981م ؛ حيث عملت قوى النظام الدولي الجديد على إجراء تعديل على النظام العربي القديم القائم ؛ وكان هذا التعديل في قمة الخطورة ذلك أننا انتقلنا من ظاهرة حراسة مصالح النظام الدولي الجديد من قبل زعامات كبرى داخل النظام ؛ إلى ظاهرة المستشارين المحيطين بالرئيس لحراسة تلك المصالح التي يعطيها النظام الدولي الجديد كل الأولوية , بحيث هم الذين يحرسون مصالح النظام الدولي الجديد داخل النظام العربي .
فبدأت الظاهرة بمصر العربية بعد مقتل الرئيس السابق أنور السادات ؛ حيث أصبح من أهم أركان الإدارة المصرية عام 1981م حول الرئيس المصري الشاب – آنذاك – أربعة شخصيات مهمة وهم يوسف والي وزير الزراعة المصري الذي تؤكد المعلومات أنه يهودي الأصل وكانت الوزارات المصرية المتعاقبة تتغير كل عدة سنوات ولكن يظل من بين أهم شخصياتها على الدوام يوسف والي وزير الزراعة , وقد كانت المعلومات التي يتبادلها العارفين ببواطن الأمور أن الضغط كان شديداً على قصر عابدين بالقاهرة أن يعين يوسف والي كنائب للرئيس المصري ولكن الرئيس المصري الحالي انطلق من فكرة أن بداية النهاية لحكمه يوم يتخذ مثل هذا القرار الخطير لذلك مع الوقت تورط يوسف والي أكثر فأكثر في قضية الأدوية الإسرائيلية التي أفسدت الأرض الزراعية المصرية بالعديد من الآفات حتى تمكن الرئيس المصري من زجه بالسجن ومحاكمته بقضايا الفساد المعروفة .
وكان الشخصية الخطيرة الثانية هو وزير الدفاع أبو غزالة الذي كاد أن يكون عبدالحكيم عامر جديد أو وصل إلى نفس المستوى حتى تمكن الرئيس المصري من عزله وهو في مهمة خارجية . وكانت الشخصية الخطيرة الثالثة هو صفوت الشريف الذي مازال باقياً يقاوم ولكنه قد استفاد من تجربة زميلية أبو غزالة بحيث بقي موالياً للرئيس المصري ربما بنفس درجة ولاء طارق حنا عزيز لصدام حسين حيث الولاء الحقيقي لم يكن أبداً للرئيس .
أما الشخصية الرابعة فقد كان السيد أسامة الباز رئيس مكتب الرئيس المصري ومستشاره الخاص وإذا كان الرئيس المصري قد تمكن من التخلص من اثنين فإن الإثنين الآخرين سيكون ثمن التخلص منهما باهض الثمن .
السلطة الفلسطينية جاءت إلى فلسطين من تونس كجهاز محتل لأنه لم يكن مستقلاً ولكنه كجهاز يسعى للتحرر فزرع حول الرئيس الفلسطيني السابق مجموعة من حراس النظام الدولي الجديد ؛ فبعد أن كان أعضاء النظام كصلاح خلف وغيره هم حراس المصالح للنظام الدولي داخل منظمة التحرير ؛ أصبح التعديل في النظام الفلسطيني متوافقاً مع التجربة الجديدة بمصر ؛ فأحيل رجال العهد القديم كهاني الحسن وزملاؤه إلى ما يشبه التقاعد الإجباري وظهر لنا رجال جدد أصبحوا هم حراس مصالح النظام الدولي الجديد في فلسطين وكان على رأسهم من جيل الوسط محمود عباس ميرزا و أحمد قريع وسلام فياض ولكن ماهم أهم من هؤلاء فهم أربعة آخرون الذين لا تتغير حتى مناصبهم وأدوارهم 1)نبيل شعث الذي حافظ على منصبه منذ عقدين تقريباً 2) صائب عريقات الذي وصل به الأمر أن يجعل زوجته طباخة لرئيس الوزراء الإسرائيلي ولم يتغير منذ قيام السلطة 3) محمد دحلان الذي أبعد لأنه فضح دوره علانية على عكس ما هو مطلوب منه 4) جبريل الرجوب مستشار الرئيس للشئون الأمنية .
وفي العراق المحتل ظهر لنا شخصيات كزعماء لا يمكن أن يركن إلى حراستهم لمصالح النظام الدولي بالعراق كعلاوي والجعفري والمالكي ولكن وضعت طائفة من المستشارين حولهم لم يتغيروا أبداً طوال فترة الإحتلال الماضية وحتى الآن , وهم 1) موفق الربيعي مستشار الأمن القومي وهو من أصل إيراني 2) برهم صالح يهودي كردي ويقال أنه ذو جواز سفر إسرائيلي 3) زيباري وزير الخارجية العراقي من أصل كردي وهو المنصب الذي لم يشغله غيره منذ احتلال العراق وهو يقوم بنفس الدور الذي قام به عبدالله عبدالله بأفغانستان ونبيل شعث بفلسطين 4) وزير الداخلية العراقي السابق ذو الأصل الإيراني . ولعل الشخصيات الوزارية تتغير ولكن هؤلاء ثابتون لأنهم في مجلس الوزراء العراقي هم الذين يصدرون الفتاوى بما يجوز وبما لا يجوز .
في لبنان يهيئون أحمد فتفت ومروان حماده وربما السنيورة وغيرهم للقيام بنفس الدور الذي يقوم به نظرائهم في البلدان المحتلة أو شبه المحتلة داخل النظام العربي الجديد.
فهل يمكن أن نقول أن هؤلاء هم الطابور الخامس ؟

بقي نقطة يجب أن نتحدث عنها وهي ظاهرة رجال محسوبون على بعض التيارات فأحياناً تكون هذه الشخصية محسوبة على تيار معين وهو على النقيض منها … فمثلاً الرئيس السوداني عمر البشير كان رجلاً وما يزال نظيف اليد والفكر ولكنه قد خُدع برجل تعلم الفلسفة ولم يدرس الدين بل إن تعليمه كان علمانياً بحتاً درس في فرنسا ويقال أنه له صلات غير طيبة مع بعض الجهات وهو حسن الترابي فدخل على مجموعة الإخوان المسلمين ثم التيار الإسلامي السوداني ثم كاد أن يعزل الرئيس البشير ويستلم السلطة بالبلد لولا سرعة تحرك البشير لقد كان الترابي مجرد رجل بديل يُعد لاستلام البلد في حالة طوارئ بالنسبة للنظام الدولي ..
في الأردن كان الناس يتساءلون عن داعية إسلامي أسمه ليث شبيلات يذهب الملك الأردني السابق الملك حسين ويخرجه من السجن بنفسه ويوصله بسيارته إلى بيته وحين يُسأل لِم فعل الحسين ذلك يرد شبيلات ويقول كما يروي شهود عيان ” أنا والملك فقط من يلعب الشطرنج في الأردن “أو بمثل هذا المعنى بمعنى أن القيادات البديلة في البلدان العربية ليس بالضرورة أن تتخذ شكل متواطئ مع الغرب وبرامج النظام الدولي الجديد وإنما قد يكون متظاهراً بأنه عدو الغرب وهو خادمهم المطيع .

الكاتب د.صالح السعدون

د.صالح السعدون

د.صالح السعدون مؤرخ وشاعر وأكاديمي / لدينا مدرسة للتحليل السياسي غير مألوفة..

مواضيع متعلقة

7 تعليق على “كيف يسيطر النظام الدولي الجديد على النظام العربي..”

  1. د.صالح السعدون

    عزيزي الأخ الكريم خليف
    عزيزي الأخ الكريم عبدالإله
    كنت أرد عليكما وبعد رد طويل وقع خطأ فحذفت مشاركتكما مع ردي
    سأرد الليلة إن شاء الله على سؤالكما ولكن حبذا لو أعدتما مشاركتكما كما شئتم أي كما نصت مشاركتكما السابقة وسأرد بموضوعية بكلتا الحالتين إن شاء الله وياهلا …

  2. د.صالح السعدون

    **************************************
    أعزائي الأخ خليف / عبدالإله
    السلام عليكم
    أولاً كلي أسف لضياع تعليقيكما لأن فيه الكثير من الود
    ثانياً أتذكر أن سؤالكما واحد حول ما إذا كانت بلادنا قد سلمت من سيطرة النظام الدولي الجديد وإذا ما كان بعض الشخصيات الذين قلتم أنهم علمانيين لهم علاقة بالنظام الدولي الجديد

    بالنسبة للجزء الأول :
    نشأ النظام الدولي الجديد في عام 1776م وكما ذكرنا كان أول ضحية له هو بريطانيا في أمريكا الشمالية حيث قامت الثورة الأمريكية ثم كانت الضحية الثانية الملكية الفرنسية عام 1789م ثم حاول النظام الدولي السيطرة على مصر وفلسطين ولكنه فشل فكانت الضحية التالية هي الدولة السعودية الأولى …
    كانت أهداف الدولة السعودية الأولى تتقاطع بشكل صارخ مع مصالح النظام الدولي الجديد حيث بدأ الإمام الثالث سعود الكبير يفكر في إقامة علاقات مع نابليون المتمرد آنذاك على النظام الدولي الجديد كما حاول أن يقيم اتحاد كونفيدرالي مع بغداد ودمشق ويدعم استقلالهما بجيشين كل جيش قد يصل إلى مائتي ألف مقاتل سعودي لكل منهماوهو من يتكفل بالصرف على كليهما للإطاحة بإيران وإصلاح وضعها وفق مشروع الإصلاح الديني والإجتماعي من قبل باشا بغداد وللإطاحة باستانبول وإصلاح وضعهامن قبل باشا دمشق , ثم بدأ يحاول السيطرة على أطراف فلسطين ومصر .
    فقام النظام الدولي الجديد بفرض حصار على السواحل الحجازية والخليجية ومنع الرقيق والسلاح وحتى البضائع – كالصورة التي حصلت مع العراق – وهوجمت مواني رأس الخيمة والشارقة السعوديتين ثم تكتلت ما يشبه التحالف الدولي المسنود بتحالف إقليمي من بريطانيا وفرنسا والدولة العثمانية ومصر والشام والعراق حيث سلحت مصر بأحدث الأسلحة وانهالت الأموال الطائلة على محمد علي باشا وبدأت قوات التحالف من دمياط والأسكندرية تتوافد على جزيرة العرب سبع سنوات منذ 1811م -1818م حيث تم تدمير الدرعية بعد حروب دامية مدمرة حشد لها النظام الدولي الجديد كل جهوده المالية والتسليحية .
    فلذلك فالنظام الدولي أول عدو له تمكن من تسخير جهوده لتدميره بعد فرنسا هي بلادنا ولكن ولله الحمد قامت البلاد من كبوتها رغم أن القنصل الفرنسي بحلب عام 1808م كتب بتقريره بلوزارة الخارجية الفرنسية أن الخطة بتدمير الدرعية عاصمة الدولة السعودية وبرنامجها الديني والسياسي تهدف " ألا يقوم لها قائمة مرة أخرى ولا في أي مكان بالعالم " وتعاملت بلادنا في ظل الدولة السعودية الأولى والثانية مع النظام الدولي الجديد بحذر شديد بحيث لا تصطدم مصالحنا أو تتقاطع معه بالشكل الذي يمكن للبلاد أن تدمر مثل مادمرت عام 1818م في ظل غياب توازن القوة بين الطرفين .
    أما بخصوص عدم الحديث عن بلادنا فمن المعروف أن ليس كل ما يُعرف يقال , ومع ذلك فإنتما ألمحتما إلى شخصية معينة وثقوا بأني سأكون منصفاً وصادقاً وبعيداً عن الدبلوماسية ؛ وأذكركما بما يلي : هل تعلمان أن تلك الشخصية رُفضت من الغرب لأنه وصف البيت الأبيض بالبيت الأسود وأيد العمليات الإنتحارية كما يسميها الغرب والتي نسميها العمليات الإستشهادية ورثى محمد الدرة بمرثية رائعة حتى ضاق الغرب بهذا الرجل وعاد إلى البلاد وهو ربما لا يكرهون أحداً مثل ما يكرهونه , وأنا هنا لا أمجد ولكني أقول الحقيقة التي أؤمن بها صدقاً بغض النظر عن أي شيء آخر ؛ أمر مهم آخر فيما يخص بلادنا فهي حذرة أن يكون هناك أي شخصيات تخدم مصالح النظام الدولي الجديد ولكن لا تخلو الساحة من شخصيات تتعامل مع النظام الدولي الجديد بنوع من التذلل وخدمة مصالحة حتى على حساب بلادنا فيما لو وجدت الفرصة وهي ربما معروفة للدولة ولذلك يتم تحجيمهم وابعادهم ولكن سنجدهم في أماكن متعددة أكثر المواقع التي تظهرهم هي الإعلام الأمريكي وتوابعة حتى لو نطقت تلك المحطات بالعربية أو بالحرية فلذلك نجد هذا الإعلام يمجد هؤلاء ويبرزهم مع أنهم يعيشون على هامش حياة السعوديين .ومع ذلك فهم ولله الحمد بعيدين عن مراكز القرار.
    أملي أن تكونا دائماً بخير بوركتما

  3. العبدي(زائر)

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    انا احد طلابك في كلية عرعر وافتخر بذلك ومن المعجبين بطرحك واسلوبك وجرأتك وفي الحقيقة لدي بعض الاسئلة وهي
    س1:لقد ذكرت في اتفاقية الدولار ان اصحاب الاتفاقيه يقرؤون المكتوب على جبين (السامري او الدجال) وهو كافر يقرؤونه 666 ثم حولوه الى WWW الشبكة العالمية لمراقبة العالم عبر الشبكة والغريب انك تستخدمها ضدهم وغيرك كثير ثم كيف يقرؤون الذي على جبينه فلا يستطيع قرائتها الا المؤمنين وهم بالتاكيد غير مؤمنين بالله ورسوله

    س2:ماهي اليزيدية
    ************
    بالنسبة للسؤال الأول :
    كنتُ أناقش الكثير من الآراء المختلفة حول الهرم الموجود على فئة دولار واحد وهناك عين في أعلى الهرم فهناك من يرى ماذكرته بالسؤال وهناك من يرى أنها عين المخابرات أو الإستخبارات التي هي من أكبر أجهزة وأدوات الحكم للنظام الدولي الجديد وهناك من يعطي تفسيرات أخرى كثيرة ونظراً لأن التفسير الرسمي لرموز هذه العملة تعطى مبهمة عن عمد فلنا من الخيارات ما يقنع كل منا ….وسأشرح لك بالتفصيل وجهة نظر هؤلاء في المحاضرة لأننا هنا إما أن نشرح شرحاً مطولاً فنخرج به عن الإطار أو أننا نقول كلاماً قد لايفهمه من لم يكن معنا بالمحاضرة وسأعطيك شرحاً وافياً لتلك النقطة حسب وجهة النظر تلك.. ولكن الأمر يحتاج إلى رسم كلمة كا ف ر بجانب الأرقام 666 ولكن ليست بهذه الشكل من الأرقام الهندية بل بالأرقام العربية الأصلية التي نقول لها خطأ الأرقام الإنجليزية بحيث وهو ما يصعب هنا وعلى كل تقول وجهة نظر هؤلاء أنهم هم أي غير المسلمون سيقرأون تلك الحروف على جبهة الدجال على أنها 666 بينما يقرأها المسلمون حتى الأميون الذين لايعرفون القراءة على أنها كا ف ر وهي تظل وجهة نظر …
    أما السؤال الثاني
    فاليزيدية ينكرون بعنف أنهم يعبدون الشيطان ؛ ولكن كل أعدائهم يؤكدون أن أصل عبادتهم جاءت من فكرة أنهم يعبدون الشيطان لكي يتقون شره هذا هو الرأي من كلا الطرفين وعلى كل من زاوية علمية بحتة من الصعب أن نعطي رأياً إلا من خلال البحث في عقائدهم .
    كن دائماً بألف خير
    بوركت

  4. عبدالاله الدهمشي

    [color=000000]السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
    مساء الخير ….
    عزيزي الدكتور صالح شكرا لك على الايضاح عن ماهيه النظام الدولي وتحالفه ضد الدوله السعوديه الاولي ولكن حبذا لو كانت الاجابه عن الدوله السعوديه في وقتنا المعاصر….
    اما بالنسبه للشخص الذي ذكرت فأنا لا اقص شخص بعينه وانا اوافقك الرأي بالدكتور شاعر الدره ولا ادري اذا كان الاخ خليف يقصد شخص بعينه ولكن انا اقصد بعض اعضاء مجلس الشورى اللذين سمحوا للمراء (بالسكن بالفنادق) بدون ومحرم وماخلفته من قصص كثيره بعد اصدار اللقرار بشهر او ربما عدة ايام في مدن المملكه الكبيره مثل الرياض وجده عن فساد كبير واللذين وطالبوا بقياده المراءه للسياره..الا تعتقد انهم من الطابور الخامس؟؟
    تحياتي لكم..[/color]

  5. هل يري الدكتور صالح أنه يوجد في بلد الحرمين من يخدم النظام الدولي الجديد خصوصاْأن هناك وزراء يعملون لسنين طويله ويتهمون بالعلمانيه والتحلل من الدين ؟لكم جزيل تحياتي …..

  6. د.صالح السعدون

    هلا فيك أتاذ عبدالإله

    أشكرك أنا ايضاً وأعتقد أن إجابتي أعطت إلى حد ما المعنى بعيداً عن الشخصيات والأسماء لعل ما ذكرته هو أن الدولة حريصة على أن تبعد أي شخصية يمكن أن تخدم أجندة أجنبية على حساب البلد هذا واضح جدا ولله الحمد ؛ مع ذلك فكثير من الناس لهم مبادئ تختلف معنا ولكن قد لا يبتعدون عنا إلا مسافة قليلة قد يشاركوننا الرأي في مجالات أخرى وعلى أية حال نحن نظل بخير ألف مرة من غيرنا ألأ ترون كيف يتخطف العالم من حولنا , من ناحية رؤية النظام الدولي الجديد حيال بلادنا حالياً الأمر لا يخفى على أحد فالإعلام الأمريكي وضع بلادنا بعد العراق وسوريا وإذا كانوا قد تورطوا بالعراق حتى أخمص قدميهم فمغامرتهم في سوريا إذا أتمموها ستكون نهايتهم إن شاء الله ؛ النظام الدولي يعتبرنا من ألد أعدائه ولذا يركز على تفاصيل حياة الشعب السعودي بأدق التفاصيل من حجاب المرأة أو قيادتها للسيارة أو حقوق العمال الأجانب أو .. أو … أعتقد أننا في ظل هذه الهجمة ونحن غير مستعدون لها لابد من المسايرة والتسويف فأمامنا مرحلة قصيرة ما بين عام 2008م حتى عام 1212م وبعدها سنجد أن النظام الدولي بدأ يتراجع وبدأت الأمة تصف صفوفها للتقدم إلى الأمام .. كانت بلادنا هي الحلقة الأخيرة التي يريد النظام الدولي أن يخنقها كالعراق وسوريا ولكن بتوفيق الله لن يصلوا إليها لأن محاولتهم ضرب سوريا ولبنان ستكون بداية الكارثة لهم ولإسرائيل ..
    لو تمكنت من قراءة النظرية التاريخية في قسم نظريات ورؤى تاريخية أعطتك إجابات وافية حيال الموضوع
    أشكرك وأنا مستعد للإجابة على كل تساؤلاتكم وفي أي وقت فأنتم الأمل إن شاء الله
    حتى نلتقي كن بألف خير
    بارك الله فيك
    أبو بكر[/color]

  7. د.صالح السعدون

    اشتقنا لك أستاذ خليف
    منذ زمن لم نسمعك
    أنت من المميزين .. فكن كما عرفتك
    وتواصل معنا بوركت
    محبك أبو بكر [/color]

التعليقات مغلقة