قراءة جديدة للتغيرات السياسية في المنطقة العربية والعالم


قراءة جديدة للتغيرات السياسية في المنطقة العربية والعالم
إذ يقول هذا المأفون :
شكرا شيطان , فيرددون وراءه شكرا شيطان وهكذا يكررها ثلاثا عليه وعلى شيطانه وجمهوره اللعنة من رب العالمينقراءة جديدة للتغيرات السياسية في المنطقة العربية والعالم

كتب د.صالح السعدون
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم
المنطقة تشهد تحولات كبرى ..
وكذلك العالم يشهد نفس التحولات ..
وفي الوقت الذي تظل أمريكا اسيرة للصهيونية وعبدة للنظام الدولي الجديد
فإننا لانفاجأ أن أوباما في إبان حملته الأخيرة يردد مع منتخبيه كلمة نعوذ بالله منها خطيرة جدا
إذ يقول هذا المأفون :
شكرا شيطان , فيرددون وراءه شكرا شيطان وهكذا يكررها ثلاثا عليه وعلى شيطانه وجمهوره اللعنة من رب العالمين .اسمعوها في هذا الرابط :

http://www.youtube.com/watch?feature=player_detailpage&v=K1Yj1-lSsqE#t=380s

وخاصة بين الدقيقة 17و23
أوباما يعلم أن الشيطان هو رب النظام الدولي الجديد وهو رئيسه وأنه لم يفز في الولاية الأولى ولا في الولاية الثانية إلا بموافقة الشيطان , ولأنه قبيل الحملة الانتخابية قد اختاره الشيطان رئيس النظام الدولي الجديد رئيسا للولايات المتحدة الأمريكية , لذا فهو هو وناخبيه يشكرون الشيطان إبليس لأنه وافق على إعادة انتخابه لولاية ثانية.
***
أوباما اليوم بزيارة لإسرائيل ..وهو ربه الشيطان ..
ويستقبله شيمون بيريز ونتن ياهو اللذين يعبدون الإله يهوه والمختلف عليه أهو العجل , عجل السامري أم أنه هو السامري الأعور الدجال نفسه والذي يعيش بأمريكا بفلوريدا بحيث تسمى أمريكا بلاد العم سام أي بلاد العم السامري كما تسمى أمريكا دولة الدجال.
نحن الآن في هذا اليوم في فلسطين المحتلة يجتمع عبيد الشيطان والدجال ليتآمروا على البلدان العربية وليتمموا ثورة الدجال في سورية خدمة للشيطان وأمريكا وإسرائيل .
***
وفي الوقت الذي يندمج عباد الله العرب وقد اختلطت عليهم رسائل أمريكا الشيطانية المشفرة بحيث أنهم تناسوا أنهم عباد الله وصاروا يحاربون الله ويقاتلون عباده ودينه في أرضه خدمة للشيطان والدجال وأمريكا واسرائيل , فإن الله سيقيض لهذه الأمة عبادا يذودون عنها عرفوا اللعبة الشيطانية بالثورات الشيطانية الماسونية وكافحوا ونافحوا لايبتغون إلا رحمة الله ونصرته ورضاه عنهم.
اليوم في الوقت الذي يجتمع أوباما ونتن ياهو حول سوريا فإن كثير من أعدائهم -الذين يظنون أنهم عبادا لله – يخدمون أمريكا وإسرائيل وهم كالأخسرين أعمالا الذين ضل سعيهم وهم يحسبون أنهم يحسنون صنعاً.إنهم الإخوان الماسون والقاعدة ومن يحذو حذوهم من المغفلين والمتآمرين والمرتزقة.
***
بوتين والملك عبدالله الثاني ,
أحدهم ليس مسلما ولكنه ذاد عن الإسلام حين سمى الحملة الأطلسية على ليبيا بأنها حملة صليبية , كما ذاد عن الإسلام بسوريا وإن كان لأسباب اقتصادية واستراتيجية خاصة بروسيا , بيد أنه يصدق عليه قول رسول الله صلى الله عليه وسلم إن الله ليؤيد هذا الدين بالرجل الفاجر . أو كما قال عليه الصلاة والسلام.
كما ذاد عنه الملك عبدالله الثاني
وهو الملك ذو الأخوال الإنجليز
والذي لم يدعي أنه مؤدلج دينيا ولا ذو توجه ديني ,
وأقرب ما يمكن وصفه بأنه يحب دين السلف ويميل ميلا كبيرا للعلمانية .
هذين الرجلين اتخذا على عاتقهما محاربة خطة [الدجال-الشيطان] بالثورات العربية وإلى جانبهما تنظيم ماسوني هو الإخوان الماسون المفسدين المجرمين.
***
هذا الإجتماع [يوتين-الملك عبدالله الثاني]
والذي غطيناه أفضل تغطية في ثلاث مقالات مهمة في حينها ,
رصدنا من خلالها التغييرات المتوقعة ,
ورغم أننا البارحة فقط نعرف بأن الاجتماع طرد منه جميع أعضاء الوفدين ,
ولم يبق إلا الملك والرئيس مما يجعلنا نتأكد من صدق تحليلاتنا بأن الرئيس بوتين والملك عبدالله قد اتفقا اتفاقيات سرية للغاية لايريدون اي أحد يعلم بها سواهما ,
وأهمها أن روسيا مستعدة للوصول مع الأردن إلى اقصى درجات التأييد إن هو وقف ضد الثورة السورية ورفض السماح للقوات الأجنبية الانطلاق نحو الأراضي السورية من أراضيه وأن روسيا ستنظر في مصالح الأردن في اي محادثات مستقبلية لإقرار سايكس بيكو الثانية التي يجب أن يكون طرفيها روسيا والصين من جهة والغرب من جهة أخرى بحيث لاتكون ايران الا دولة ثانوية فيها.
في الوقت الذي يعتقد الغرب أنه سيعيد التاريخ إلى نقطة صفرية هي 620م حيث الفرس والروم , قرر بوتين أن يجعل المعسكر الشرقي هو الصين وروسيا وليس إيران وهو محق , فالصين وروسيا تشكلان أكثر من مليار ونصف نسمة وقوتين اقتصاديتين وسياسيتين وعسكريتين عملاقتين, وعضوين بمجلس الأمن بينما ايران لاتشكل أي من تلك الميزات لروسيا والصين , ولم يكن الغرب مغفلا عن كل تلك الميزات لكنه أجبر من قبل الشيطان والدجال على تنفيذ نظرية صراع الحضارات لصموئيل هنتنجتون , لكن تلك النظرية تصطدم بالواقع المر مما جعلها تفشل بشكل حتمي.
***
أعتقد أن عبدالله الثاني لم يتجه بسياساته الكبرى وإعلانه لعدائه المطلق للإخوان الماسون إلا بتأييد من السياسة السعودية والإمارات والبحرين , في ظل غموض يشوب موقف الكويت , بعيدا عن قطرائيل وعُمان , وفي ظل تأخر إعلان وإصدار شهادة وفاة منظومة الخليج العربي طالما أن حمد بن جاسم رئيسا لوزراء قطر. كما أنه لم يفعل الملك عبدالله الثاني ذلك إلا بناء على موقف قوي وتأييد كبير من قبل روسيا حين قال في تصريحه الخطير أول أمس :

إن منع الإسلاميين من الاستيلاء على السلطة هو معركتي الكبرى في المنطقة”.
وهو يعني بالطبع الإخوان الذين اعتمد الملك الأردني مسمى الماسون لوصفهم.
***
نحن أمام تغييرات كبرى , فهل يقنع نتن ياهو أوباما كحليفين تحت الشيطان والدجال بموافقة أمريكا على ضربة إسرائيلية لسوريا لاقدر الله , أم يقنع أوباما نتن ياهو أن ذلك فيه خطرا كبيراً على اسرائيل الصهيونية , بحكم أن روسيا مستعدة للوصول إلى حرب عالمية ثالثة دفاعا عن سوريا .
***
مؤشرات زيارة أوباما الشيطاني للدويلة الصهيونية حيث وهو في المطار دشن القبة الحديدية إذ ترتبط صواريخ باتريوت غير الفعالة في صد صواريخ سكود وإسكندر السورية بالأقمار الصناعية .
هذه المؤشرات تدل على أن أتجاه الأمور نحو التصعيد غير عابئين بالنتائج .
ورغم أن الغرب لن يدخل الحرب إلا إن كان ضامنا حسب حساباته أنه منتصر بها , غير أن ثعلب روسيا لايلعب أيضا بمصالح روسيا , وإنما له حساباته الدقيقة ايضاً , ومن هنا قد تبدأ دورة التاريخ بالإنعكساس ليسير من الشرق نحو الغرب بعد أن ظل قرنين ونيف يسير من الغرب نحو الشرق ومن عام 1774 م.
لننتظر الأيام القادمة وسنرى مجريات الأمور.
د.صالح السعدون

الكاتب د.صالح السعدون

د.صالح السعدون

د.صالح السعدون مؤرخ وشاعر وأكاديمي / لدينا مدرسة للتحليل السياسي غير مألوفة..

مواضيع متعلقة

4 تعليق على “قراءة جديدة للتغيرات السياسية في المنطقة العربية والعالم”

  1. د.صالح السعدون

    سر الاجتماع المغلق بين ملك الأردن وبوتين بلا مترجم

    21فبراير 2013
    أفادت وكالة نوفوستي للأنباء بأن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أثناء اجتماعه بالعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني أول أمس طلب إخراج جميع أعضاء الوفد، وإغلاق باب مكتبه الرئاسي وطرد المترجم. ووفقًا للمصادر التي صرحت لـ "القدس العربي"، فإن الجنرال الأقوى في مؤسسة الأمن الأردنية مدير المخابرات العامة فيصل الشوبكي شوهد وهو يحمل عدة ملفات في اللقاء الافتتاحي أمام الكاميرات، ومصادر الوفد الأردني التي غادرت المكان قبل إغلاق الباب.وقد أفادت المصادر أن التعليقات العلنية تكشف عن وجود خلفية من التعاون الاستخباراتي توجد أسرارها على الأرجح في تلك الملفات التي كان يحتضنها الجنرال الأردني.وقالت مصادر بحسب "القدس العربية": إن اللقاء المغلق بين بوتين وعبد الله استغرق 25 دقيقة، مما أثار تساؤل نخبة من الدبلوماسيين الغربيين في العاصمة الأردنية عمَّان في تحصيل إجابة على تساؤلهم: ما الذي دار بصورة محددة بين الرئيس الروسي بوتين والملك عبدلله الثاني في الاجتماع المغلق وتحديدًا بعد إخراج جميع أعضاء الوفد وإغلاق الباب وطرد المترجم؟
    وأوضحت المصادر أن اللقاء بين بوتين وعبد الله تم في البداية بوجود الوفد الرسمي وطاقم البروتوكول عبر مترجم متخصص؛ حيث تحدث بوتين بالروسية والعاهل الأردني بالإنجليزية، لكن لاحقًا أغلقا الاجتماع، فطلب بوتين من الجميع المغادرة وأغلق باب مكتبه الرئاسي. [/color]

  2. د.صالح السعدون

    [color=000000]ملك الأردن : شن هجوما عنيفا على مرسي ووصف الاخوان بالماسون

    هاجم العاهل الأردني الملك عبد الله مجموعة من قادة ورؤساء العرب، وقال: إن الرئيس المصري محمد مرسي "ليس لديه أي عمق".
    وقال العاهل الأردني خلال مقابلة مع الصحافي الأمريكي الشهير جيفري جولدبيرج: إنه عندما التقى الرئيس المصري في الرياض وناقشا دور حركة حماس، المسيطرة على قطاع غزة، وجد أنه "ليس لديه أي عمق بالأمور"، وفق تعبيره.
    وأضاف في لقائه الذي نشرته مجلة ذا أتلانتك: "لقد حاولت أن أشرح لمرسي كيف يتعامل مع حماس، وكيف يمكن تحريك عملية السلام إلى الأمام، وكان رده الوحيد أن "الإسرائيليين" لن يتحركوا".
    وأردف: كان ردي بعدها: "اسمعني، سواء تحرك "الإسرائيليون" أو لم يتحركوا، فإن الأمر يتعلق بكيفية تجميع حركتي فتح وحماس معًا".
    واستطرد الملك عبد الله: "عندما ظل مرسي لا يرد سوى "الإسرائيليين، الإسرائيليين"، فإنني حاولت التأكيد على أهمية التركيز على درء الفوضى من الجانب الفلسطيني، لكن الحقيقة أن هذا الرجل ليس لديه أي عمق بالأمور".
    وكرر الملك عبد الله السخرية من جماعة الإخوان المسلمين، وقال: "هي جماعة "ماسونية" ومجموعة "ذئاب في ثياب حملان"، وإن منع الإسلاميين من الاستيلاء على السلطة هو معركتي الكبرى في المنطقة".
    واتهم العاهل الأردني الدبلوماسيين الأمريكيين بالسذاجة في تعاملهم مع هذه الجماعة، وقال: إن مهمته حاليًا هي محاولة إثناء الغرب عن التفكير بأن الطريقة الوحيدة في الوقت الحاضر لتطبيق الديمقراطية هي من خلال جماعة الإخوان المسلمين.
    وأضاف الملك عبد الله: "كلٌّ من مرسي ورئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان استبداديان ويسيئان استخدام الديمقراطية، إذ يعتبرونها مجرد حافلة وبمجرد أن يصلوا لهدفهم سيغادرونها".
    وأردف: "كلاهما يرغب في إدامة حكم الإخوان المسلمين ومرسي يسعى لتحقيق هذه الغاية بين عشية وضحاها".
    وسخر العاهل الأردني من أصحاب "الزبيبة"، التي تظهر على الجبهة جراء ضغط الرأس بالأرض خلال الصلاة، وقال: إنه "يصلى الفروض الخمسة لكنه ليس بحاجة أن يخبر الناس بذلك".
    وتساءل: "أضع علامة سوداء على جبيني لأظهر للناس أنني أصلي.. لماذا هذا؟ إنه محض هراء وأشعر أنها مثل علامة السحر الأسود لإزعاج الناس".[/color]

  3. د.صالح السعدون

    ملك الأردن : شن هجوما عنيفا على مرسي ووصف الاخوان بالماسون

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم
    أذكر الأحبة أن أول من أطلق على تنظيمي الإخوان المفسدون والقاعدة اسم الماسون هو محدثكم الدكتور صالح السعدون .
    الآن ليس فقط جميع الأقلام الصحفية المستقلة والقوى الوطنية العربية من تبع د.صالح السعدون بوصف الإخوان بالماسون , بل إنه حتى ملوك العرب ومفكريهم وقادتهم الإداريين اتخذوا المسمى رسميا لوصف هذه الحركة الماسونية بالمسمى الحقيقي لها .
    اقول هذا لنؤكد على المصداقية , فلولا مصداقية محدثكم , ودقة الوصف , وصدق الأدلة , لما تحدث ملوك العرب بنفس الكلمات التي ظل يرددها منذ عامين كاملين ونيف .
    الملك الأردني المخضرم الملك عبدالله الثاني يعتمد لقب الإخوان الماسون وأن جماعة الإخوان ماسونية , والأهم هو أنه اعتمد سياسة التحذير التي صحنا بها مرارا :
    احذروا الإخوان الماسون وقال:
    إن منع الإسلاميين من الاستيلاء على السلطة هو معركتي الكبرى في المنطقة".
    أيها الأخوة لقد نجحنا بفضل الله ثم صدقنا مع الله ثم أمة محمد صلى الله عليه وسلم .
    وما النصر إلا من عند الله .
    د.صالح السعدون[/color]

  4. د.صالح السعدون

    ملك الأردن : شن هجوما عنيفا على مرسي ووصف الاخوان بالماسون

    اجزم أن ساعات عصيبة تمر على التحالف الشيطاني الذي تقوده أمريكا وإسرائيل لتشكيل شرق أوسط جديدباستخدام مطاياها من الاخوان والشيعة بعد هذه التصريحات وبعد خبر لقاء بوتين والملك عبدالله السري واجزم أن الخيارات أمام هذا التحالف بدأت تضيق أكثر فأكثر .. [/color]

التعليقات مغلقة