شوقي إلى نجد.. قصيدة شعرية

شوقي إلى نجد ..
حين كلفتُ رئيساً للتوجيه التربوي بالجوف عام 1413هـ ؛ فجأة وأنا أقوم بلملمة أوراقي وأشيائي وأثاث بيتي وجدتني غارقاً بدمع جرى وكأني أفارق حبيباً أعشقه ؛ تلك المعشوقة كانت هي الرياض حين كلفتُ رئيساً للتوجيه التربوي بالجوف عام 1413هـ ؛ فجأة وأنا أقوم بلملمة أوراقي وأشيائي وأثاث بيتي وجدتني غارقاً بدمع جرى وكأني أفارق حبيباً أعشقه ؛ تلك المعشوقة كانت هي الرياض ؛ فمددت بقائي يومين زرت فيه كل الأماكن التي زرتها كما زرت كل الأحياء التي لم أزرها كانت أشبه بتجديد العهد أو فراق مودع ؛ زرت الحدائق وقطفت بعض الورود ؛ وقلت هذه الأبيات التي تفاعل معها صديق عزيز على نفسي هو عبدالإله المشرف التميمي حيث رد علي بقصيدة قصيرة ؛ وهذه هي قصيدتي :

فارقت نجداً وزلزالاً بأعماقي
وبعض قلبي بها من لوعة باقي
يجول طرفي بأطراف الرياض هوى
فيهمل الدمع في رفعي وإطراقي
لم يطفئ الماء ناراً في حشاي ولا
زال اللهيب الذي أذكته أشواقي
أمشي كئيباً حزيناً في شوارعها
عسى معالمها تبقى بأحداقي
رميت نفسي طريحاً في حدائقها
يداعبُ الورد أحلامي وأشواقي
لو كنتُ أقدر أن أسقي الورود بها
دمعاً لما بخلت بالدمع أمواقي
ما كنتُ أحسب أني عاشق ثملٌ
لنجد إلا وقد لملمتُ أوراقي
وجدتني غارقاً بالدمع محترقاً
فالبعد يقتلني شوقاً لعشاقي
إن الصباح الذي قد كان يُنعشنا
عبق الخزامى بنجد رائعاً راقي
رباه قد عاد يُشقينا ويُتعسُنا
في غير نجد ولكن عهدها باقي
يا نجد هل من لقاء فيك يجمعُنا
يا نجد حبك مغروس بأعماقي
د.صالح السعدون 1413هـ

وهذا رد صاحبي :

نجد تنادي فمن ذا يبلغ الساقي
بالله فأسقٍ شراب العز ترياقي
قد فارق الصقر وكراً في ذرا جبل
يقوده الرزق ممزوجاً بأشواقي
لما تربع بين الأهل حن إلى
روض رياض ونبع رائق راقي
تبكيك نجد أبا بكرٍ وحُق لها
لا زال عطركمو في ريعها باقي
تبكيك نجد أبا عُمرٍ وحُق لنا
قد أظلمت دارنا من بعد إشراقي
تبكيك نجدٍ أبا مروان إن لكم
بها جذوراً وأغصاناً بأوراق
عبدالإله عبدالله التميمي 1413هـ
[/color]

الكاتب د.صالح السعدون

د.صالح السعدون

د.صالح السعدون مؤرخ وشاعر وأكاديمي / لدينا مدرسة للتحليل السياسي غير مألوفة..

مواضيع متعلقة

5 تعليق على “شوقي إلى نجد.. قصيدة شعرية”

  1. د.صالح السعدون

    [face=Arial Narrow]
    وأنا فخور أخي سلطان بكم وبجامعتنا الشابة وبمنطقتنا الحبيبة , ونحن قادرين أن نجعل المنطقة كل المنطقة أن تفخر بنا أجمعين لما نقدمه من عطاء وفكر وبذل سخي لبلادنا إن شاء الله .
    أبو بكر [/color]

  2. [face=Verdana]الله اكبر عليك يا دكتورنا العزيز عرعر تفخر بك يا دكتور

    سلطان عواد الصقري[/color]

  3. خليف الغالب

    أمشي كئيباً حزيناً في شوارعها
    عسى معالمها تبقى بأحداقي

    ماأجمل الشعر …………..وما أروع ماخطه يراعك

    أيها النبيل : اسمح لي أن أقول :

    أراك تسكب شعراً ..في جوانحنا ….

    ونحن عطشى ..فأكثر أيها الساقي…

    تحياتي العطرة……………

  4. د.صالح السعدون

    الكاتب :خليف الغالب
    أمشي كئيباً حزيناً في شوارعها
    عسى معالمها تبقى بأحداقي

    ماأجمل الشعر …………..وما أروع ماخطه يراعك

    أيها النبيل : اسمح لي أن أقول :

    أراك تسكب شعراً ..في جوانحنا ….

    ونحن عطشى ..فأكثر أيها الساقي…

    تحياتي العطرة……………

    حياك الله أستاذ خليف
    سأسكب منه المزيد
    على فكرة أنا طبعت الآن الديوان الثاني والثالث
    بعد شهر ساستلم هذه النسخ
    ذكرني لأهديك نسخة من دواويني
    بوركت يمينك
    أبو بكر[/color]

التعليقات مغلقة