أحبك أكثر … قصيدة شعرية

كنا بجلسة سمر .. وجاءت لأحدنا نكتة ..بجهاز جواله .. تقول النكتة ( إن إمرأة سعودية سألت جارتها اللبنانية , وقالت…..) بحيث كان واضحاً أن من صاغ هذه النكتة كان واحداً من أمرين : فإما أنها إمرأة تعاني من قلة ذوق زوجها وقلة رومانسيته وأرادت أن تعمم هذا العيب على كل الرجال السعوديين , وإما ……..

[أحبك أكثر
قصيدة شعرية للشاعر الدكتور / صالح السعدون

كنا بجلسة سمر .. وجاءت لأحدنا نكتة ..بجهاز جواله .. تقول النكتة ( إن إمرأة سعودية سألت جارتها اللبنانية , وقالت…..) بحيث كان واضحاً أن من صاغ هذه النكتة كان واحداً من أمرين : فإما أنها إمرأة تعاني من قلة ذوق زوجها وقلة رومانسيته وأرادت أن تعمم هذا العيب على كل الرجال السعوديين , وإما أن هناك جهات أجنبية لديها أجندتها الخاصة بالإفساد والتدمير للمجتمع السعودي من خلال مثل هذه الطرف التي تقلل من قيمة نصف المجتمع وتحاول التقليل من قيمة الرجل في عين المرأة السعودية , وعلى أية حال كان هناك بالجلسة مجموعة من الشعراء فأخذ كل منا هذا الموضوع من زاوية خاصة كان أهمها الدفاع عن رومانسية الرجل السعودي بغض النظر عن عدم توفر هذه الصفة بالكثيرين , وبنفس الوقت طرح المشكلة من وجهة نظر بعض الرجال داخل تلك الجلسة وفي كل الأحوال التعميم موقف خاطئ من الجميع ولكنا أردناها نوع من التسامر :

أحبك أكثر
تقولين في كل ليلٍ..
أراني ..
أحبك أكثر
وأقرأ فوق الشفاه..
علامة كذب صغيرة..
وأقرأ فوق الجبين..
سؤال كبير وحيرة
** * ** *
تقولين في كل يومٍ
أحبك أكثر
أراك مع الوقت..
تنسى حبيبي..
ولا تتذكر
بأني أحبك أكثر
ولست بأدري..؟
أأنت عن الحب تلهو..
أم له تتنكر
أأنت تريد اختباري
وفي فاك شهدٌ وسكَّر
وأنشر في كل ليلٍ..
بقرب السرير..
عبيراً وورداً معطَّر
ألست تراني بحقٍ..
أحبك أكثر
ألا تعترف فتريح فؤادي
وتجعل ليلي حلواً
وتجعل صبحي مزهــر
** ** **
فقلت أنا في هواكِ
كمن سار في ليل مقمر
فلا أهتدي بنجومٍ..
ولا نور جوِّك مبهر
ولست بمائك أروى
وغيرك ماؤه أكدر
فأين يضيع شبابي..
وراء سرابٍ..
وجو من الصمت مقفر
فلا أذني تطربيها..
بشعرٍ .. بلهوٍ
بهمسٍ يذيب ويصهر
ولا ناظري في الليالي
سعيداً برؤيا ومنظر
ففي البيت جداً بسيط
بساطة دلٍ ومظهر
فلا تلبسي لي عقود
ومعصمك دون جوهر
وعينك من دون كحلٍ
وخدك من دون خالٍ
شفاهك من دون أحمر
*** ***
وأصحو في كل صبحٍ
على نور صارخ مبهر
وصوت أزيز جهازٍ
ينشف شعر طويلٍ
إلى الذيل سابل أشقر
ومكياج يذهل عيني
فلست بأدري ..
ولا أتصوّر..
لعلي مازلت فعلاً..
أغطُّ بنومٍ ثقيلٍ
لعلي أحلم ..أهذر
أبالأمس أخطأت دربي
ونمت ببيت غريبٍ..
فلست بأدري..
ولا أتصوَّر
بأن التي تبتسم لي..
حبيبي ..
ولا أتصوَّر
مدرسة من بناتٍ..
تثير جمالك أكثر
*** ***
فلبسك أجمل أحلى
وأطيب فألاً ومعشر
ونحوي شلال عطفٍ
وحبٍّ..وخدك أنضــر
أكاد أكذب عيني
فما أنت ..أنتِ
لأنك أكثر..
وأكثر من كل بشرى
حبيبي..
فلا تذهبي..
وأبقي بقربي..
ليصبح صبحي مثمر
فتعتذري لي بدلٍّ..
وتعطين وعداً مؤخر
تجدني حبيبي ..
ليلاً وظهراً..
كما تشتهيني وأشهى
فدعني ..فقد أتأخر
*** ***
وحين أعود ..
إلى البيت ..مكدود
جداً مكدَّر..
وأبحث عنك..
أرى الورد قربي..
سريري معطر
ولكن ..حبيبي تغيَّر
فلا الشعر ذاك المكسر
ولا الثوب..لا الخدُّ..
كما أتذكر
ولكنني أحتويك..
بحضني..
ولا أتضجــَّر..
هنا تعلمين ..
بأني أنا يا حبيبي ..
ورغم جميع القصور
وكل الخطايا..
أحبك جداً
أحبك أكثر
د.صالح السعدون

الكاتب د.صالح السعدون

د.صالح السعدون

د.صالح السعدون مؤرخ وشاعر وأكاديمي / لدينا مدرسة للتحليل السياسي غير مألوفة..

مواضيع متعلقة

4 تعليق على “أحبك أكثر … قصيدة شعرية”

  1. أبـو بـكـر [/color]
    .
    .
    نجتمع زماناً في حلم
    ولكن / الدهر
    لازاال يصر على حلمين
    نتلاقى كالصبح ضيااااااء
    فيشطرناااا الليل إلى نصفين

    ولكنـي / هنــاااا[/color]
    لازلـت[/color] / أقـول / لـكـ
    بإن / تلكـ / الأشجـااااار
    وإن / ذبلـت / يـومــاً
    فـي / زمـن / الخـوف
    فالربيع / سيعود / يومـاً
    وسيوقظهـاااا مـن بيـن
    تلكـ / الإطـلال

    ولازلت[/color] / أقـول / لـكـ
    بأن / الأشياااااء / الجميلـة
    لو ماااتت / سيجيء / يوماً
    الحب / ويشعرنا / بالحياااة

    ياااه[/color] / هنـااا أنـاااا إكتفيـت
    حينماا صنعت لنا أنـت مـن
    ابجديتكـ كرنفالاً من الإبـداع
    فكيف / لا تكـون / كـذلـك
    وأنت / تبحر / بنااااا
    فـي أمـواج الامتـاااع
    فيا فارس / الكلمة الجميلة
    حلق بنااا مراات ومراات
    بعيداً لنسافر معـك مـع
    صادق / الكلمة
    وعميق / المعنى
    ودقة الوصف والتعبير

    أبـو بـكـر [/color]
    .
    .
    هناااا / أقسم لكـ
    بـأنـكـ
    ألجمتنــي
    الا مـن الدُعـاااء لكـ
    أدامكـ الله لنـا يا أبو بكـر
    لتنعشنـاااا / ببديع نثـركـ
    وتمطــر / دواخلنــاااا
    بجمااال / همسك / ونزفـك
    أخيــراً / ابـو بـكـر
    سأظـل / اتـابعـكـ
    الى نهـاااايـة العمـر
    فلكـ / التحيــة
    بمليء / هذا / الكون
    ودمـت / بخيـر
    .

    .
    أبـو هيثــم[/color]

  2. مطرب الدندني

    تسامر جميل بلغة رائعة 0 بالتأكيد لست ناقدا ولا شاعرا لكني اتذوق عذب الكلام _ نثرا او شعرا _ على الفطره ومنذ طفولتي كنت اقرأ لنزار وشوقي وقبلهما المتنبي وغيرهم الكثير 0 لكن زحمة الحياة منعتني من الاستمرار0لعلي بعد تقاعدي وانشغال اولادي عني بحياتهم اعود ذات يوم

  3. د.صالح السعدون

    [face=Arial Narrow]
    ياهلا أبو ماجد
    أولاً هنيئاً لنا التقاعد إذا ما تقاعدنا
    هل تعلم أخي مطرب مشتاق لليوم الذي أنتفض على الروتين وأتقاعد أريد أن أرفض ما يقال عن حكاية " مت قاعد " بل أريد أن أختط حياة جديدة لماذا لا نتقاعد ونحن في الأربعينيات نسافر ونقرأ ونكتب ونستمتع بأيامنا هل خلقنا للعمل فقط كآلات ..
    كما ذكرت سنتفرغ للقراءة والكتابة والشعر و.. و.. و…
    إني أعشق الحياة والكتابة والشعر والسفر
    أجمل الأوقات هو كما قال المتنبي :
    وخير مكان في الدنا سرج سابح
    وخير جليس في الزمان كتاب
    لك صادق حبي وتقديري
    أخوك أبو بكر[/color]

  4. د.صالح السعدون

    [face=Arial]سعدت بك أبا هيثم
    فقد عرفتك رياضيا وازداد إعجابي بك حين قرأتك أديباً
    فما أجمل يراعك .. وما أصفى قلمك .. ولعلك تطور ذاتك فلك قلم لا يشق له غبار أتحفنا بشعرك وأدبك وتواصل معنا
    وصدقني إنك ملك للكلمة
    ما يمتع هو سيطرتك على الحرف والكلمة
    لقد اكتشفت من كتابتك الكثير مما فيك
    فكم بالناس من درر كامنة تظل مخبأة حتى ننفض عنها الغبار
    دم متواصلا معنا
    محبك أبو بكر
    .[/color]

التعليقات مغلقة